مصرع جندي اميركي: الزرقاوي يتبنى محاولة اغتيال وزير العدل العراقي

منشور 17 تمّوز / يوليو 2004 - 02:00

قتل جندي اميركي واصيب آخر شمال العراق فيما تبنت جماعة ابو مصعب الزرقاوي محاولة اغتيال وزير العدل العراقي التي اسفرت عن مصرع اثنين من حراسه فيما قتل 5 اشخاص على الاقل في انفجار استهدف مقرا للحرس الوطني في منطقة المحمودية واغتال مجهولون سائق شاحنة اردني يعمل لحسابه الخاص ومثلوا بجثته. 

الزرقاوي يتبنى 

اعلن بيان منسوب الى جماعة ابو مصعب الزرقاوي المرتبطة بتنظيم القاعدة، نشر على موقع على شبكة الانترنت، مسؤولية الجماعة عن الهجوم الذي استهدف وزير العدل العراقي مالك دوهان الحسن في بغداد اليوم .وقال البيان الذي لم يتم التحقق من صحته ووقعه "الجناح العسكري" ان "اخواننا في جماعة التوحيد والجهاد نفذوا عملية ضد الكافر والخائن مالك دوهان الحسن وزير العدل في الحكومة الكافرة".  

وافادت تقارير عن مقتل اثنين من حراس الوزير الدكتور مالك دوهان حسني فيما اصيب 22 اخرين بجروح في الانفجار الذي وقع من منطقة قريبة من مجمع محصن يضم مكاتب الحكومة العراقية والسفارة الاميركية 

وقال شهود من مكان الحادث ان الانفجار كان نتيجة عملية انتحارية بسيارة مفخخة وان وزير العدل العراقي لم يصب باذى فيما تحدثت تقارير اخرى عن عبوة ناسفة شديدة الانفجار. 

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية العقيد عدنان عبد الرحمن ان "وزير العدل لم يصب باذى لكن اثنين من حراسه قتلوا". 

واضاف ان سيارة مفخخة انفجرت عند مرور موكب وزير العدل في الساعة 55،8 بالتوقيت المحلي (55،4 تغ)  

وفي المحمودية جنوب بغداد انفجرت سيارة ملغومة اخرى قرب مقر للحرس الوطني العراقي وافيد بوقوع 5 قتلى على الاقل ولم تتوفر تفاصيل دقيقة  

مصرع جندي 

في الغضون اعلن الجيش الاميركي في العراق مقتل جندي واصابة آخر بجروح صباح اليوم السبت لدى تعرض قافلتهما لانفجار قنبلة في مدينة بيجي شمال العراق 

مقتل سائق اردني والتمثيل بجثته 

على صعيد متصل قالت الشرطة ان مسلحين قتلوا بالرصاص سائق شاحنة اردنيا في غرب العراق يوم السبت ثم فقأوا عينيه وتركوا جثته في الشارع على جانب الطريق. 

وكان السائق ويدعى عيد ناصر وهو اردني وأب لطفلين ينقل امدادات من عمان الى بغداد عندما تعرض للهجوم خارج بلدة الرمادي التي تبعد 110 كيلومترات غربي بغداد في  

الساعة السادسة صباحا بالتوقيت المحلي 

وقال شرطي في مكان الحادث "المسكين كان يعمل لحساب نفسه في محاولة لكسب العيش." ويتعرض سائقو الشاحنات باستمرار للهجوم في الطريق السريع الصحراوي من الاردن الى بغداد وهو طريق يمر بالقرب من بلدات الرمادي والفلوجة وهي اماكن تتسم بالعنف وعدم الامان وخاصة المناطق التي تخضع لسيطرة المسلحين السنة 

--(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك