مصر تستضيف مؤتمرا دوليا لإعادة إعمار غزة في مارس

منشور 30 كانون الثّاني / يناير 2009 - 04:52
قالت وزارة الخارجية المصرية يوم الجمعة ان مصر ستستضيف يوم الثاني من مارس اذار مؤتمرا دوليا لإعادة إعمار غزة المقدر ان تتكلف ملياري دولار بعد الهجوم الاسرائيلي الذي استمر 22 يوما على القطاع.

وأفاد بيان لوزارة الخارجية ان المؤتمر "سيركز على متطلبات واحتياجات إعادة الاعمار في غزة وسبل الوفاء بها وحشد الموارد المالية اللازمة لها." وأضاف ان المؤتمر سيعقد على مستوى وزراء الخارجية.

وسيعقد المؤتمر بالتنسيق مع السلطة الفلسطينية وسيتناول كذلك الدعم الانساني العاجل.

وحث وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط أوروبا يوم الأحد الماضي على الاسهام في تقديم مساعدات سريعة لغزة وقال ان مؤتمر إعادة الاعمار يتطلب تقييم الاضرار ودعم من الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة وغيرهما.

وقال دبلوماسيون غربيون ان اسرائيل تعتزم فرض سيطرتها على إعادة اعمار غزة وتطلب ضمانات بألا تستفيد حركة المقاومة الاسلامية (حماس) من أي مشروعات.

وستأتي محادثات إعادة الإعمار في القاهرة بعد فترة وجيزة من موعد 22 فبراير شباط المقبل المقترح لبدء حوار ترعاه مصر بين الفصائل الفلسطينية. والاطراف الرئيسية هي حماس التي تدير قطاع غزة وحركة فتح التي يتزعمها الرئيس محمود عباس والتي تهيمن على الضفة الغربية.

واقتربت مصر من تنظيم حوار فلسطيني في نوفمبر تشرين الثاني الماضي لكن حماس انسحبت قبل الموعد ببضعة أيام قائلة ان فتح لم تف بطلبها بشأن اطلاق سراح سجناء من حماس.

وترى مصر والسعودية والاتحاد الاوروبي ان المصالحة من العناصر الاساسية اللازمة لاحراز تقدم باتجاه انهاء ما وصف بالحصار الاسرائيلي المصري لغزة وباتجاه استئناف محتمل لمحادثات السلام الفلسطينية الاسرائيلية.

ويتفق الجانبان من حيث المبدأ على فكرة تشكيل حكومة وحدة وطنية لكنهما يختلفان على ما اذا كان عباس مازال يتمتع بتفويض للحكم وما اذا كان الكفاح المسلح مازال سياسة مشروعة في التعامل مع اسرائيل.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك