مظاهرة للمعارضة السورية في لاهاي تتحول للتضامن مع شيرين ابو عاقلة

منشور 16 أيّار / مايو 2022 - 01:54
المعارض السوري والناشط الحقوقي محمود ابو زيد
المعارض السوري والناشط الحقوقي محمود ابو زيد

تحولت مظاهرة منددة بممارسات النظام السوري نظمتها المعارضة السورية امام محكمة الجنايات الدولية في لاهاي ، الى وقفه تضامنية مع الشهيدة الاعلامية شيرين ابو عاقله التي قضت برصاص جنود الاحتلال الاسرائيلي في مدينة جنين الاسبوع الماضي وذلك وبحضور شخصيات من المعارضة السورية المقيمة في هولندا وبلجيكا والدانمارك والمانيا

وقال المعارض البارز والناشط الحقوقي محمود ابو زيد ان العشرات من السوريين المتواجدين في اوربا توافدو الى ابواب محكمة الجنايات الدولية للتنديد بتجاوزات النظام السوري ضد المدنيين وخاصة بعد الكشف عن مجزرة حي التضامن التي راح ضحيتها العشرات من الابرياء، وقد فرض حدث اغتيال الاعلامية الفلسطينية شيرين ابو عاقلة نفسه على المناسبة حيث تم رفع صورها والتنديد بالجريمة الاسرائيلية النكراء وطالب بمحاسبة الجناة لدى نظام الاسد وكيان الاحتلال

ولقي العشرات يعتقد انهم اكثر من 250 مدنيا حتفهم برصاص شبيحة النظام السوري في حي التضامن الدمشقي، حيث اقدم الجناة على ربط الضحايا وتعضيب اعينهم وقتلهم ورميهم في حفرة قبل ان يشعلو النيران في الجثث

ووقعت المجزرة في السادس عشر من نيسان/أبريل 2013 وقالت مصادر ان جنودٌ يتبعون القوات المسلحة السورية وتحديدًا الفرع 227 التابعِ لشعبة الاستخبارات العسكريّة اقدمو على ارتكاب الجريمة وقالت انه جرى إعدامهم الواحد بعد الآخر في مقبرة جماعيّة كانت قد أُعدت مسبقًا مثلما وردَ في التحقيقِ الموسّع الذي نُشر بدايةً في مجلة نيو لاينز الأميركيّة، ثمّ في تحقيقِ مطوّل وأشمل نشرته صحيفة الغارديان البريطانيّة.

كما اطلق جنود الاحتلال الاسرائيلي النار على الصحفية الفلسطينية مراسلة قناة الجزيرة الفضائية القطرية شيرين ابو عاقلة اثناء تغطيتها لاقتحام مخيم جنين وذلك يوم 11 مايو 2022 ولفظت انفاسها الاخيرة بعد قليل من اصابتها وهي مراسلة مخضرمة، حيثُ وُصفت بعد وفاتها بأنها من “أبرز الشخصيات في وسائل الإعلام العربية”. حيث منعت قوات الاحتلال ايا من المسعفين من محاولة انقاذها.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك