مفوضية اللاجئين تحذر من تأخير عودة اللاجئين الموريتانيين لنقص التمويل

منشور 16 تشرين الأوّل / أكتوبر 2007 - 04:14
حذرت مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين هنا اليوم من تاخير عمليات العودة الطوعية هذا الشهر ل24 الف لاجىء موريتاني معظمهم يعيشون في السنغال ومالي بسبب نقص التمويل.

وكانت المفوضية طالبت بتوفير سبعة ملايين دولار أمريكي لم يتوفر منها حتى الان غير نصف مليون دولار.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية جينيفر باجونيز للصحافيين ان برنامج العودة سيستغرق 17 شهرا وهو يساعد على حل احد اكثر حالات اللجوء المستمرة في افريقيا لانه يمثل الحل العملي الوحيد لهذه المشكلة.

يذكر ان 60 الف لاجىء موريتاني فروا الى السنغال ومالي في ابريل 1989 عندما تحول نزاع حدودي بين السنغال وموريتانيا الى عنف عرقي.

وقالت باجونيز انه في الفترة ما بين 1996 و1998 قامت المفوضية بمساعدة 35 الف لاجىء موريتاني للعودة الى ديارهم والاندماج بين مواطنيهم مرة أخرى.

وكان الرئيس الموريتاني الجديد دعا في 20 يونيو الماضي كل اللاجئين الموريتانيين للعودة الى ديارهم.

وذكرت باجونيز انه نظرا لعدم امكانية استقبال اعداد كبيرة دفعة واحدة فان المفوضية ستعمل على العودة الطوعية لسبعة آلاف لاجىء موريتاني هذا العام ثم يتم تنظيم العودة الطوعية للبقية العالم المقبل


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك