مقتل أم وأطفالها الثلاث في انفجارات بمقديشو

منشور 10 أيلول / سبتمبر 2007 - 10:03
قال شهود عيان يوم الاثنين ان قذائف مورتر أطلقها من يشتبه في كونهم من الاسلاميين قتلت أما وأطفالها الثلاثة في مقديشو في أول هجوم من نوعه في العاصمة الصومالية خلال أسابيع.

وأُصيب آخرون في القصف الذي وقع في وقت متأخر من مساء الاحد والذي قال سكان انه بدا وكأنه يستهدف قصر الرئاسة ولكنه أصاب مناطق سكنية بدلا من ذلك.

وقالت واحدة من السكان "سقطت قذيفة من ثلاث قذائف على منزل قرب منزلنا وقتلت أما وأطفالها الثلاثة" مضيفة أن الاطفال أعمارهم بين ستة وثمانية أعوام.

وتابعت "أصيب والدهم بجروح خطيرة في الحلق وأصيبت جدتهم أيضا في الوجه."

وقال سكان ان قذائف مورتر سقطت على منزلين آخرين وتسببت في مزيد من الاصابات.

وتصارع الحكومة الصومالية المؤقتة لفرض سلطتها على البلاد الواقعة في القرن الافريقي منذ أن طردت الاسلاميين من العاصمة ببداية العام.

ويلقى باللوم على الاسلاميين المتبقيين في أعمال العنف التي تنفذ على غرار تلك التي تنفذ في العراق من اغتيالات وانفجارات قنابل مزروعة على الطريق تستهدف قوات الأمن وحلفاءها من القوات الاثيوبية.

وقال علي نور وهو ضابط شركة كبير "أطلق المسلحون قذائف مورتر لترويع المدنيين. لم يكن هدفهم استهداف قصر الرئاسة ولكن أرادوا ترويع الناس."

وأضاف أن القذائف أطلقت من منطقة تبعد أكثر من كيلومترين عن قصر الرئاسة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك