مقتل جندي فرنسي في القوات الدولية في لبنان باطلاق نار عن طريق ”الخطأ”

منشور 13 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 10:02

قتل جندي فرنسي في قوة الطوارئ الدولية المعززة في جنوب لبنان (يونيفيل) الاثنين واصيب آخر بجروح نتيجة اطلاق نار حصل "عن طريق الخطأ" على ما اعلنت المتحدثة باسم اليونيفيل لوكالة فرانس برس.

وقالت ياسمينة بوزيان "اصيب جنديان من القوة الفرنسية بالرصاص حين اطلقت النار من سلاح عن طريق الخطأ".

واضافت "توفي احد الجنديين متأثرا بجروحه اثناء نقله بالمروحية الى مستشفى حمود في صيدا" كبرى مدن جنوب لبنان.

وقالت ان "الجندي الاخر اصيب بجروح طفيفة ونقل الى مستشفى تابع للوحدة البلجيكية في تبنين" جنوبا مشيرة الى ان وضعه مستقر.

وذكرت ان اليونيفيل فتحت تحقيقا على الفور.

من جهته اعلن قائد يونيفيل الجنرال الايطالي كلاوديو غراتزيانو "اشعر بحزن عميق لوفاة احد جنودنا واتوجه بافكاري وتعاطفي في هذا اليوم الى عائلته".

وانتشرت اليونيفيل للمرة الاولى في لبنان عام 1978 اثر اجتياح اسرائيل جنوب لبنان وتم تعزيزها وتوسيع نطاق مهمتها بموجب قرار مجلس الامن الدولي 1701 بعد الحرب بين اسرائيل وحزب الله الشيعي اللبناني في صيف 2006.

وتنشر اليونيفيل المعززة حوالى 13000 عنصر جنوب نهر الليطاني وتساهم فرنسا فيها ب1600 عنصر ما يجعل منها ثاني قوة مشاركة بعد ايطاليا.

مواضيع ممكن أن تعجبك