مقتل قيادي في الحشد خلال حملة لملاحقة فلول داعش شمالي العراق

منشور 29 آذار / مارس 2021 - 08:38
ارشيف

أعلنت هيئة "الحشد الشعبي" مقتل أحد قادتها، وعنصرا تابعا لها، الإثنين، خلال حملة تمشيط لملاحقة عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، في محافظة صلاح الدين، شمالي العراق.

وقالت الهيئة، في بيان، إن "آمر الفوج في اللواء 314، حسن الأسدي، والمقاتل راسم الحجامي، قتلا اليوم، في قضاء سامراء بمحافظة صلاح الدين".

وأضافت أن "الأسدي والحجامي قتلا خلال حملة تمشيط لملاحقة فلول داعش الإرهابي"، دون مزيد من التفاصيل.

و"الحشد الشعبي" يتكون من فصائل شيعية في الغالب، وهو تابع رسميا للقوات المسلحة العراقية.

وكثفت القوات العراقية حملات ملاحقة فلول "داعش"، مؤخرا، على خلفية انفجار انتحاري مزدوج في ساحة الطيران وسط بغداد، في 21 يناير/كانون الثاني الماضي، خلف آنذاك 32 قتيلا و110 جرحى.

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على "داعش" باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014. إلا أن التنظيم الإرهابي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة.
 


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك