مقتل متشدد اسلامي ورجل امن في اشتباك بالرياض

منشور 12 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

اعلن مسؤولون امنيون ان متشددا اسلاميا ورجل امن لقيا مصرعهما وجرح خمسة رجال امن اخرون في اشتباك على طريق سريع في الرياض مساء الاثنين. 

وقال المسؤولون الذين طلبوا عدم نشر اسمائهم ان الشرطة تطارد ثلاثة مسلحين تمكنوا من الفرار في سيارة شفرولية. 

وكان تبادل اطلاق النار بدأ ظهر الاثنين على طريق يربط عددا من الاحياء المكتظة في شرق الرياض، وفق ما ابلغه مسؤول امني لوكالة انباء الاسوشييتد برس. 

وخلال الاشتباك، اطلق مسلح قذيفة صاروخية باتجاه الشرطة، لكنه من غير الواضح ما اذا كانت هذه القذيفة هي المسؤولة عن جرح رجال الشرطة الخمسة. 

ونفى مسؤول امني انباء اشارت الى ان قوات الشرطة اعتقلت اربعة من المتشددين. 

وقد شوهد الدخان يتصاعد من منطقة الاشتباك وتوقفت حركة السير في الاتجاهين مع اغلاق الشرطة الطريق الذي يحيط بالاحياء في محاولة لمحاصرة المسلحين. 

وكان مصدر امني سعودي اعلن في وقت سابق الاثنين ان قوات الامن حاصرت مجموعة من المتشددين في احد احياء الرياض، وافادت وكالة الصحافة الفرنسية ان دوي انفجارات واطلاق نار سمع في محيط الحي.  

وقال شهود لوكالة الصحافة الفرنسية ان مواجهة بين دوريات للشرطة ومجموعة من المسلحين المطلوبين بدأت في حي سلي بالرياض نحو الساعة السادسة والنصف بالتوقيت المحلي.  

واوضح احد الشهود ان انه امكن سماع اطلاق كثيف للنيران وكذلك دوي انفجارات يبدو انها ناجمة عن قذائف صاروخية (ار بي جي) وقنابل يدوية.  

وشوهدت عشرات من سيارات الشرطة تنطلق مسرعة الى المنطقة، لكن الازدحام المروري جعل من الصعب عليها الوصول الى موقع الاشتباك.  

وما زال من غير الواضح السبب الذي تمت مطاردة المسلحين من اجله، او ما اذا كانوا ضمن قائمة باسماء 26 مشتبها مطلوبا، اصدرتها السلطات في كانون الاول/ديسمبر عقب سلسلة التفجيرات الانتحارية التي استهدفت مجمعات سكنية في الرياض في ايار/مايو وتشرين الثاني/نوفمبر 2003، وخلفت 52 قتيلا.  

وكانت اخر سلسلة اشتباكات بين قوات الامن السعودية ومتشددين اسلاميين مفترضين قد وقعت الاسبوع الماضي في العاصمة السعودية.  

فقد قتلت قوات الامن متشددا وجرحت اخر في الحادثة التي وقعت في 5 نيسان/ابريل المنطقة الشرقية من الرياض.  

وشنت قوات الامن السعودية حملة حثيثة على المشتبه بتعاطفهم مع شبكة القاعدة منذ هذه التفجيرات.  

وقتل العديد من المشتبهين اضافة الى رجال شرطة في المصادمات التي وقعت خصوصا في الرياض.  

وتمت مطاردة المئات من المتطرفين المفترضين على امتداد المملكة، واعلنت السلطات انها ضبطت كميات كبيرة من الاسلحة والذخائر والمتفجرات، اضافة الى مئات من الاحزمة الناسفة.—(البوابة)—(مصادر متعددة)  


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك