مقتل 5 من رجال الشرطة في كراتشي بهجوم مسلح

منشور 04 نيسان / أبريل 2004 - 02:00

أعلنت الشرطة الباكستانية أن ما لا يقل عن عشرة مسلحين اقتحموا مركزا للشرطة في مدينة كراتشي الواقعة في جنوب باكستان في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاحد وقتلوا خمسة من رجال الشرطة على الاقل وأصابوا واحدا. 

وقتل أحد المهاجمين خلال تبادل اطلاق النار قرب المطار في كراتشي أكبر مدن باكستان ومسرح العديد من أعمال العنف الدينية وقال سيد كمال شاه قائد الشرطة في اقليم السند بجنوب باكستان ان باقي المهاجمين فروا في سيارة . وأضاف الشرطة تبحث عن المسئول والدوافع وراء ذلك. 

وقال الشرطي حسن جاتوي الذي أصيب خلال اطلاق النار لرويترز ان هؤلاء الرجال أطلقوا النار على رؤوس عدة ضباط من على مسافة قريبة. 

وتزايدت حدة التوتر في باكستان بعد هجوم شارك فيه نحو خمسة ألاف جندي على ما بين 400 و500 من مقاتلي القاعدة ومقاتلين اسلاميين أخرين الشهر الماضي في منطقة وزيرستان القبلية قرب الحدود الافغانية والتي قتل خلالها أكثر من 120 شخصا. 

واعتقلت الشرطة الباكستانية شخصا يشتبه بأنه متشدد اسلامي يحمل متفجرات في كراتشي الاسبوع الماضي. وقال بعض المسئولين انه كان يخطط لمهاجمة رئيس الوزراء ولكن أخرين نفوا أن رئيس الوزراء كان مستهدفا. 

مواضيع ممكن أن تعجبك