ملك الأردن يدعو إلى "تكثيف الجهود" لحل الأزمة السورية سياسياً

منشور 12 أيلول / سبتمبر 2018 - 04:35
الملك، أن "الأوضاع في الجنوب السوري تسير في اتجاه الاستقرار
الملك، أن "الأوضاع في الجنوب السوري تسير في اتجاه الاستقرار

دعا العاهل الأردني عبد الله الثاني، اليوم الأربعاء، إلى "تكثيف الجهود" لإيجاد حل للنزاع في سوريا "يحفظ وحدة سوريا واستقرارها"، حسب ما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي.

وقال البيان، إن "الملك عبد الله شدد خلال استقباله وفداً من مجلس أمناء جمعية الشؤون الدولية على أهمية تكثيف الجهود لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية، يحفظ وحدة سوريا واستقرارها، ويحقق تطلعات الشعب السوري بالعيش في وطنهم بأمن وسلام".

وأكد الملك، أن "الأوضاع في الجنوب السوري تسير في اتجاه الاستقرار".

وكان العاهل الأردني أشار في لقائه بمتقاعدين عسكريين الأربعاء الماضي إلى "تحسن الأوضاع على الحدود الأردنية مع سوريا والعراق"، مشيراً إلى أن "العمل جارٍ على إعادة فتح الحدود الشمالية في وقت قريب".

وزار وفد اقتصادي أردني غير رسمي ضم نحو 100 رجل أعمال يمثلون قطاع الصناعة، والتجارة، والزراعة دمشق في مطلع الشهر الحالي لبحث سبل تعزيز التعاون بين الجانبين، في وقت يشهد معبر جابر الحدودي إعادة تأهيله.

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، في 2 أغسطس(آب)، إن بلاده ستعيد فتح حدودها مع سوريا عندما تتيح الظروف السياسية والميدانية ذلك.

وشكل إغلاق معبر جابر، نصيب على الجانب السوري في أبريل(نيسان) 2015، ضربةً موجعةً لاقتصاد المملكة التي سجل التبادل التجاري بينها وبين جارتها الشمالية في 2010 نحو 615 مليون دولار، قبل أن يتراجع تدريجياً، بسبب الحرب التي اندلعت في 2011.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك