منظمة العفو تتهم السودان بتعذيب ثمانية سجناء

منشور 13 أيلول / سبتمبر 2007 - 08:44

قالت منظمة العفو الدولية المدافعة عن حقوق الانسان في بيان ان ثمانية رجال سودانيين متهمين في محاولة انقلاب يجري تعذيبهم في سجن كوبر بالعاصمة الخرطوم.

والثمانية وبينهم ضباط جيش متقاعدون وساسة معارضون جزء من مجموعة تضم اكثر من 40 شخصا اعتقلوا في الخرطوم في منتصف يوليو تموز. ولم يتم توجيه اتهام لاي منهم.

وقالت منظمة العفو في احدث تقرير لها عن السجناء الذين لم تقدم تفاصيل عن حالاتهم "يجري تعذيبهم ويحتاجون الى رعاية طبية فورية."

ولم يتسن الحصول على تعليق من متحدث باسم مجلس الامن القومي السوداني لكن الحكومة نفت في وقت سابق تقارير عن التعذيب بعد الاعتقالات.

ونقلت منظمة العفو عن زملاء مسجونين قولهم ان واحدا من الثمانية وهو الفريق المتقاعد من الجيش محمد على حامد (70 عاما) كان مريضا بصورة خطيرة في الايام الاخيرة لدرجة يخشى فيها على حياته. وقالت المنظمة ان نداءات العلاج الطبي لقيت تجاهلا.

واضاف التقرير ان الطيب احمد خالد الناعم (61 عاما) العميد المتقاعد من الجيش تظهر عليه علامات على مشاكل في الصحة العقلية بعد التعذيب والاحتجاز الطويل.

وافادت تقارير ان طرق التعذيب تشمل تعليق السجناء من معاصمهم وربطهم وضربهم بخراطيم المياة. وقالت المنظمة ان احد السجناء تم رفعه الى اعلى من شاربه.

وذكرت منظمة العفو الدولية اسماء السجناء الستة الاخرين كما يلي .. عبد الجليل الباشا الامين العام لحزب الامة للاصلاح والتجديد المعارض واحمد سلمان الداود سكرتير الباشا وعبد الرحمن شاملة خليفة وهو ضابط في الجيش الشعبي لتحرير السودان عمره 35 عاما ويعقوب يحيى وتاور عثمان تاور وكلاهما من ضباط الجيش السابقين وكباشي خاطر محمد احمد ويعمل تاجرا.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك