منفذ هجوم يافا كان في مكة قبل أيام وهذه آخر كلماته

منشور 10 آذار / مارس 2016 - 02:45
مصالحة (22 عاما) من سكان منطقة قلقيلية - أرشيف
مصالحة (22 عاما) من سكان منطقة قلقيلية - أرشيف

 

أظهرت صفحة الشهيد الفلسطيني بشار مصالحة على "فيسبوك" أنه قدم من مكة قبل أيام من تنفيذه عملية طعن في يافا.

 

وأقدم مصالحة (22 عاما)، من سكان منطقة قلقيلية، على تنفيذ هجوم على طول ممشى يافا قتل فيه إسرائيليا يحمل الجنسية الأمريكية، وأصاب 10 آخرين، ليستشهد بعدها بنيران قوات الاحتلال.

 

وكان آخر منشور له على الفيسبوك في 7 آذار/ مارس، صورة له أمام الحجر الأسود في مكة، وأرفق قائلا: "يااا الله شوفتك بتبكي الحجر مش بس البشر".

 

ونشر قبلها صورة له أمام برج ساعة مكة وهو يرتدي الكوفية الفلسطينية، وكتب تحت الصورة: "فلسطيني وأفتخر".

 

 كما نشر قبل شهر من تنفيذ الشهيد عمليته الفدائية صورة له على معبر حجة، مؤكدا أن فلسطين أرضه وليست للإسرائيليين.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك