موسى في لبنان وكوشنير يتوعد المتلاعبين بأزمة الرئاسة

منشور 19 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2007 - 09:16

وصل الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى مساء الاثنين الى بيروت في محاولة للمساهمة في حل ازمة الرئاسة في لبنان، فيما هدد وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير بكشف الاطراف التي تعرقل مبادرة بلاده لحل هذه الازمة.

وقال موسى للصحافيين لدى وصوله مطار بيروت ان "هناك حمى اصابت الوضع السياسي اللبناني وهي تكاد تسبب صداعا وحمى في العالم العربي".

واشار الى ان "تواجد الجامعة العربية في هذه المرحلة المفصلية" في لبنان امر طبيعي وان الامور بلغت "منتهى المواعيد الدستورية" بالنسبة الى انتخاب رئيس جديد.

واوضح ان زيارته تأتي بعد مشاورات اجراها في الايام القليلة الماضية شملت دمشق وقال "سنعمل كل ما نستطيع لتنتهي هذه المرحلة على خير وفي صالح لبنان".

وقال موسى ان "المسؤولية تقع على كتف زعماء لبنان لينتخبوا رئيسا للبنان" مضيفا ان "المسألة لبنانية والمصلحة لبنانية... اننا نبارك التوافق وسنعمل على تجميع هذا التوافق".

وتابع "كل ساعة لها قيمة في الايام الباقية" قبل عقد جلسة الانتخاب واضاف "الارادة السياسية اذا وجدت لا يحتاج الحل الى اكثر من نصف ساعة".

كوشنير يهدد

وجاء وصول موسى الى بيروت غداة تهديد وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير الذي سبقه اليها بكشف الاطراف التي تعرقل مبادرة بلاده للتوصل الى مرشح توافقي لرئاسة لبنان.

وقال كوشنير اثر اجتماعه بالنائب سعد الحريري احد ابرز قادة الاكثرية الحاكمة "اريد ان اعرف من الذي يعرقل ومن يتحمل هذه المسؤولية" واضاف "فرنسا ستعلن للعالم اجمع" المسؤول عن هذا الوضع.

وردا على سؤال عما اذا كان الطرف المعرقل هو النائب ميشال عون مرشح المعارضة للرئاسة قال كوشنير "لا اعتقد انه وحده مسؤول عن هذه العرقلة. هناك اناس من الفريقين يجب ان يتحملوا مسؤولياتهم" من دون ان يعطي تفاصيل اضافية.

ولفت الوزير الفرنسي الى ان "من يتحمل مسؤولية عرقلة آلية وافق عليها الجميع سيتحمل مسؤولية زعزعة الاستقرار في لبنان وانعكاساته الاقليمية".

وذكر بان كل الاطراف اعلنت موافقتها على المبادرة الفرنسية للتوصل الى مرشح توافقي.

وبناء على هذه الالية وضع البطريرك الماروني نصر الله صفير الذي ينتمي الرئيس الى طائفته لائحة باسماء مرشحين ليختار منها نبيه بري رئيس البرلمان واحد قادة المعارضة والحريري اسما او اكثر تطرح على مجلس النواب لاختيار رئيس من بينها.

وشدد رئيس الديبلوماسية الفرنسية على ان سوريا تعهدت بتسهيل انتخاب رئيس يخلف حليفها اميل لحود الذي تنتهي ولايته منتصف ليل الجمعة السبت.

واشار رئيس الدبلوماسية الفرنسية الى ان سوريا تعهدت بتسهيل انتخاب رئيس يخلف حليفها اميل لحود الذي تنتهي ولايته منتصف ليل الجمعة السبت.

واثر اجتماعه ببري كرر كوشنير المواقف نفسها مذكرا بان دول الجوار "وافقت على تشجيع فرنسا". واضاف "اذا لم لا تسير الامور"؟

لكنه اعرب عن امله بان يتم التوصل الى الحل "كالعادة في اللحظة الاخيرة" مضيفا "كما تعرفون اللحظة الاخيرة هي بعد يومين. يومان ليأخذ لبنان مستقبله بيده".

وقد وصل كوشنير مساء الاحد الى بيروت معلنا قبيل وصوله انه "اقل ثقة" بامكانية التوصل الى اتفاق لان "الوضع بات اكثر تعقيدا".

وتتكثف الجهود العربية والدولية لانجاز الاستحقاق في موعده الدستوري.

ويصل الى بيروت مساء الاثنين الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الذي سبق له ان قام عبثا بمبادرتين لحل الازمة المستمرة منذ نحو عام.

كما يعود الى لبنان خلال هذا الاسبوع الحاسم وزير الخارجية الايطالي ماسيمو داليما وفق ما اعلنه السبت عند مغادرته بيروت. ويعود كذلك نظيره الاسباني ميغيل انخيل موراتينوس.

واجرت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس الاحد اتصالات هاتفية شملت كلا من بري والحريري وصفير ورئيس الحكومة فؤاد السنيورة الذي يتمتع بدعم الغرب ودول عربية بارزة.

كما دعا الرئيس السوري بشار الاسد والعاهل الاردني الملك عبدالله الثاني الاحد في ختام قمة مفاجئة عقدت في دمشق الى ضرورة التوصل الى "حل توافقي" في لبنان.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك