نائب لبناني: سمير جعجع أحد رواسب إسرائيل

منشور 19 آب / أغسطس 2018 - 12:00
النائب اللبناني جميل السيد
النائب اللبناني جميل السيد

وصف النائب اللبناني جميل السيد، رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، بأنه “أحد رواسب إسرائيل في لبنان”.

وغرد السيد عبر حسابه على “تويتر” بالقول: “جعجع، أحد رواسب إسرائيل، هدّد أمس″باجتثاث” رواسب النظام الأمني اللبناني السوري”.

وأضاف مخاطباً جعجع: “الماضي اجتثَّيْتَ طوني فرنجية وزوجته وابنته جيهان، واجتثّيت داني شمعون وزوجته وطفليْه طارق وجوليان، واجتثّيت سيدة النجاة بزحلة وسيّدة الزوق بجهاز أمنك!”.

وأضاف النائب السيد: “زمطت مرة بالعفو، هالمرّة لأ، أنت أعجز عن تهديد أحد”.

وفي تغريدة ثانية: قال السيد: “نحن لنا شرَف العسكر، كنّا أجهزة رسمية لبنانية علناً على رأس السطح، أمّا أنت هل تذكر عندما كنت ترسل إحداثيات مراكز الجيش اللبناني إلى القوات السورية عام ١٩٩٠ بواسطة جوزف الجبيلي عبْر الهراوي لقصفها بحجة محاربة العماد عون؟ بدّك أكتر؟!”.

والسيد عسكري لبناني عمل في الاستخبارات والأمن، قريب من حزب الله ومن النظام السوري، كان واحداً من أقوى الشخصيات في لبنان عندما شغل منصب مدير الأمن العام خلال فترة الهيمنة السورية على البلاد.

واللواء السيد، هو أحد الضباط الأربعة الذين سجنوا في أغسطس 2005، بسبب شهود الزور في اغتيال رئيس الحكومة السابق رفيق الحريري.

ويعرف سمير جعجع بأنه سياسي لبناني وقائد سابق لمليشيا القوات اللبنانية، ظهر اسمه أثناء الحرب الأهلية اللبنانية في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي.

تعرض للسجن ثم أفرج عنه بعد خروج الجيش السوري من لبنان، ليتزعم حزب القوات اللبنانية، أحد أبرز التيارات المؤلفة لفريق 14 آذار، وترشح عام 2014 لرئاسة لبنان.

وعُرف جعجع بنقده اللاذع للوجود السوري في لبنان، وأسس مع وليد جنبلاط وسعد الحريري تحالف 14 آذار، وهو من أكبر الداعين لتجريد حزب الله من سلاحه، ويصف الحزب بأنه دولة داخل دولة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك