ناشطون سعوديون يطالبون الملك بالتدخل للافراج عن اصلاحيين

منشور 13 أيلول / سبتمبر 2007 - 08:41

ارسل ناشطون سعوديون خطابا الى العاهل السعودي عبدالله بن عبد العزيز طالبوه فيه التدخل للافراج عن تسعة اصلاحيين يطالبون بملكية دستورية قائمة على الاسلام في السعودية معتقلين منذ سبعة اشهر من دون محاكمة.

ووقع على الخطاب الذي ارسل تزامنا مع بدء شهر رمضان 135 اصلاحيا بينهم 49 امراة بحسب الاصلاحي الموقع على الخطاب محمد بن حديجان الحربي. وقال الحربي "لقد ارسلنا الخطاب بالبريد لم نطلب موعدا (مع الملك) فقد اعتدنا على عدم امكانية حصول مثل هذا اللقاء".

كما ذكر الحربي ان نسخا من الخطاب ارسلت الى 14 اميرا من العائلة الحاكمة بينهم ولي العهد الامير سلطان ووزير الداخلية الامير نايف.

وارسل الخطاب فيما يسجل على ما يبدو مزيد من التشدد مع الاصلاحيين في السعودية علما ان هؤلاء يطالبون بالاصلاحات مع الابقاء على مرجعية الاسلام الذي يحكم بموجبه النظام في السعودية الغنية بالنفط.

والاسبوع الماضي مثل الاصلاحي عبدالله الحامد واخوه عيسى امام المحكمة بتهمة التحريض على اعتصام نفذته نساء وبتهمة اعاقة عمل قوى الامن.

كما يقبع اصلاحي آخر هو محمد صالح البجادي وراء القضبان منذ تسعة ايام على خلفية اعتصام مماثل.

من جهة اخرى ابدى ناشطون ترحيبهم بالنداء الذي اطلقه الامير طلال بن عبدالعزيز وهو اخ غير شقيق للملك معروف بدعمه للاصلاح والذي تضمن دعوة الى انشاء اول حزب سياسي في المملكة يفتح ابوابه امام الاصلاحيين.

وقال الحربي ان نسخة من الخطاب ارسلت الى الامير طلال معتبرا ان دعوته الاخيرة "تثبت ان هناك تيارا في الاسرة الحاكمة يطالب بالاصلاح".

وبحسب الخطاب كان المعتقلون التسعة الذين القي القبض عليهم في شباط/فبراير الماضي بتهمة التمويل المفترض للارهاب يتدارسون فكرة تشكيل حزب سياسي اسلامي.

ويحظر انشاء الاحزاب في السعودية التي ليس لديها برلمان منتخب بل مجلس شورى يعينه الملك.

وندد الخطاب بما اعتبره محاولات من قبل وزارة الداخلية للتشهير بالاصلاحيين التسعة باتهامهم بتمويل الارهاب وطالق باطلاق سراحهم او محاكتهم محاكمة علنية.

واضاف ان "دوافع اعتقالهم الحقيقية هي تشويه نشطاء المجتمع المدني على العموم وتيار شرطي البيعة الشرعية - العدل والشورى - السلمي على الخصوص".

والمعتقلون التسعة هم المحامون الثلاثة سليمان الرشودي وموسى القرني وعصام بصراوي اضافة الى عبدالرحمن الشميري وعبدالعزيز الخريجي وسيف الدين فيصل الشريف وفهد القرشي وسعود الهاشمي وعبدالرحمن خان.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك