نجاد: إسرائيل كيان لايمكنه مواصلة الحياة واسرائيل تطالب بتشديد العقوبات

منشور 13 أيلول / سبتمبر 2007 - 10:49
فيما جدد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد تأكيده على أن بلاده لا تسعى إلى امتلاك أسلحة نووية، وأن طهران تأمل "السلام والصداقة للجميع"، فقد واصل نجاد هجومه على إسرائيل، التي وصفها بأنها "كيان غاصب"، مضيفاً أن هذا الكيان "لا يمكن أن يواصل حياته."

كما نفى الرئيس الإيراني أن تكون بلاده تقدم أي دعم للميشيات المسلحة في العراق، في إطار رده على ما ورد بتقرير قائد القوات الأمريكية بالعراق الجنرال ديفيد بتريوس، والسفير الأمريكي ببغداد رايان كروكر.

وأضاف نجاد، في مقابلة مع محطة آي تي إن البريطانية، قائلاً: "الولايات المتحدة تبحث دائماً عن كبش فداء لتبرير فشل حملتها في العراق"، مشيراً إلى أنه لا أمل لتحقيق الاستقرار في العراق، إلا من خلال المصالحة الوطنية وانسحاب القوات الأمريكية من هناك.

وأوضح بقوله: "القوات (الأمريكية) جاءت إلى العراق، ودمرت أنظمته وأجهزته الأمنية، وقُتل العديد من الأشخاص"، مشيراً إلى أن كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر التي كانت بحوزة الجيش العراقي وقوات الشرطة، قبل الغزو، وقعت بحوزة تلك الجماعات المسلحة.

وشدد الرئيس الإيراني على أن بلاده لا تسعى إلى إثارة الحرب مع أي من الأطراف، قائلاً إن الإيرانيين لا يعتقدون في الحرب، ويعتبرون أنها قد تكون "الخيار الأخير"، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن "علاقات طيبة" تربط بلاده بالعراقيين الشيعة والسُنة والأكراد.

العقوبات

من جهتها دعت وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني الخميس الى تشديد العقوبات الدولية المفروضة على ايران مع اشراك القطاع الخاص فيها.

واكدت ليفني في تصريح للاذاعة الاسرائيلية العامة "العقوبات التي فرضها مجلس الامن الدولي ليست كافية يجب تشديدها وجعلها اكثر فاعلية عبر اشراك القطاع الخاص". واضافت "القطاع الخاص يجب ان يوقف مبادلاته مع ايران حتى لو كان ذلك مخالفا لمصالحه لان العالم لا يمكنه ان يقبل ان تمتلك دولة مثل ايران اسلحة نووية".

وردا على سؤال حول ما اذا كانت ايران وصلت الى "نقطة اللاعودة" في برنامجها النووي رفضت ليفني هذه العبارة مؤكدة انها "تخدم مصالح ايران التي تسعى الى اعطاء الانطباع بان الاوان قد فات وان على العالم الاستسلام". وتابعت وزيرة الخارجية الاسرائيلية تقول "الوقت يعاكسنا ولا يمكن للعالم ان ينتظر بعد الان".

وتشتبه الدول الغربية في ان ايران تسعى تحت غطاء برنامج نووي مدني الى امتلاك السلاح النووي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك