هل ترث هاريس رئاسة اميركا مبكرا؟

منشور 30 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2020 - 06:30
كامالا هاريس رُشحت لمنصب نائب الرئيس إلى جانب جو بايدن البالغ من العمر 78 عاما
كامالا هاريس رُشحت لمنصب نائب الرئيس إلى جانب جو بايدن البالغ من العمر 78 عاما

يعتقد أستاذ العلوم السياسية في جامعة موسكو بافيل كانيفسكي، أن المرشحة لمنصب نائب الرئيس في فريق جو بايدن، لديها فرصة لتولي رئاسة الولايات المتحدة.

ولفت الأكاديمي الروسي إلى أن مثل هذا الاحتمال قد يحصل من دون انتظار انتهاء فترة بايدن الرئاسية، مرجعا ذلك إلى حالة الرئيس المنتخب بايدن الصحية وفق ما اورد موقع روسيا اليوم 

وكان بايدن الذي أعلن فوزه في الانتخابات الأخيرة، قد أصيب يوم أمس بكسور في الساق، وذلك بعد انزلاقه أثناء لعبه مع كلبه.

وقال كانيفسكي بهذا الشأن: "هذه المرة، تم اختيار نائب الرئيس الديمقراطي ليس فقط كمساعد عادي، ولكن كرئيس محتمل في المستقبل. الفرص لأن تصبح كامالا هاريس رئيسة في السنوات الأربع المقبلة، دون انتظار نهاية ولاية بايدن، متوفرة. وبالطبع هي (الفرص) مرتبطة بالحالة الصحية المحتملة لبايدن".

ولفت الأكاديمي في الوقت ذاته إلى أنه لا يجب  استخلاص استنتاجات بعيدة المدى فيما يتعلق بما حدث لبايدن مؤخرا من كسر في رجله، مضيفا أن مثل "هذا الأمر يمكن أن يحدث لأي شخص. ما كنت لأخرج باستنتاج من هذا الأمر بأن بايدن لن يكمل مشواره، على الرغم من أنه قد يصبح بالفعل أحد أكبر الرؤساء سنا في التاريخ".

كامالا هاريس رُشحت لمنصب نائب الرئيس إلى جانب جو بايدن البالغ من العمر 78 عاما. وفي حالة قيامه بإنهاء صلاحياته مبكرا كرئيس بعد عامين أو أكثر، يتولى نائب الرئيس مؤقتا منصب رئيس الدولة حتى الانتخابات اللاحقة.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك