وزير التربية الاردني يعتذر للمعلمين بعد تصريحات اغضبتهم

منشور 17 آذار / مارس 2010 - 06:31

دار جدل في الاردن على مدى ايام على خلفية تصريحات نسبت الى وزير التربية ابراهيم بدران دعا خلالها المعلمين الى الاهتمام بمظهرهم الخارجي بدلا من المطالبة بانشاء نقابة لهم.

وسعى الوزير الى تهدئة الوضع عبر الاعتذار من المعلمين الذين غضبوا من تصريحات وردت في اطار رده على مطالبة لجنة تمثلهم باعادة احياء نقابة المعلمين في المملكة.

ورفض وزير التربية السبت هذا الطلب، داعيا في تصريحات نسبت اليه المعلمين الى "حلاقة ذقونهم والاهتمام بملابسهم بدلا من التذمر والمطالبة بانشاء النقابة"، مشيرا الى "اهمال المعلمين لمظهرهم الذي يشكل عنوان كل شخص".

واثارت هذه التصريحات ردود فعل سلبية من قبل قطاعات واسعة من المعلمين وصلت حد الاضراب والتوقف عن العمل والاعتصام في عدد من محافظات المملكة، لمطالبة الوزير بالاعتذار "لرد الاعتبار للمعلم".

وازاء هذا الوضع لم يكن امام الوزير الا الاعلان عن "الاعتذار عن سوء الفهم هذا"، مشيرا الى ان ما نسب اليه من تصريحات كانت "مجتزأة اسيء فهمها".

وقال بدران لوكالة الانباء الاردنية الرسمية (بترا) "لا يمكن أن أنتقص من مكانة المعلم تصريحا أو تلميحا فهو العمود الفقري للتعليم وبالتالي فمكانته العالية راسخة في نفوسنا ووجداننا".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك