وزير الدفاع الأمريكي: لم نتخل عن "الأكراد".. وعلى أردوغان وقف الهجوم

منشور 12 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 08:51
 وزير الدفاع الأمريكي مايك إسبر
وزير الدفاع الأمريكي مايك إسبر

أعلن وزير الدفاع الأمريكي مايك إسبر، أن الولايات المتحدة لم تتخل عن المقاتلين الأكراد شمال شرقي سوريا في وجه الهجوم الذي تشنه عليهم تركيا.

وذكر إسبر أثناء مؤتمر صحفي عقده أمس الجمعة في واشنطن: "لم نترك الأكراد، وبودي تأكيد ذلك بكل وضوح... لم يعط أحد الضوء الأخضر لهذه العملية التركية بل بالعكس تحركنا بحزم على جميع المستويات لثني تركيا عن تنفيذها".

وشدد على أن الأكراد لا يزالون حليفا مهما للولايات المتحدة، على الرغم من قرار واشنطن عدم التدخل في الصراع بينهم وتركيا، مشيرا إلى أن القوات الأمريكية لا تزال تتعاون مع الوحدات الكردية في مناطق أخرى داخل سوريا.

وأعرب إسبر عن خيبة أمل واشنطن البالغ إثر التدخل التركي شمال سوريا، مؤكدا أن ذلك ألحق "ضررا دراماتيكيا" بالعلاقات المتصدعة أصلا بين الحليفين في "الناتو"، وقال إن "الخطوة المتهورة" للرئيس التركي رجب طيب أردوغان وضعت الولايات المتحدة "في موقف صعب".

ودعا أنقرة مجددا إلى وقف هجومها على شمال شرقي سوريا، لافتا إلى غياب أي مؤشرات على أن تركيا ستصغي لهذا النداء.

وجاء تصريح إسبر عقب إعلان البنتاغون عن تعرض موقع للعسكريين الأمريكيين قرب مدينة عين العرب للقصف التركي.

مواضيع ممكن أن تعجبك