وزير الدفاع الإسرائيلي: نستعد لتصعيد محتمل في الضفة الغربية وغزة

تاريخ النشر: 06 كانون الأوّل / ديسمبر 2022 - 12:12
وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس (أ ف ب)
وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس (أ ف ب)

أكد وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، أن الجيش يستعد لإحتمال حدوث تصعيد في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.

وقال غانتس: "إن التركيبة المقبلة للحكومة الإسرائيلية، وتولي إيتمار بن غفير، صلاحيات مناطق في "الضفة"، وتوزيع صلاحيات وزارة الجيش بين وزيرين، ربما تدفع الأمور للتصعيد".

وأرسل "غانتس" يوم أمس الإثنين، رسالة إلى وزير الجيش الإسرائيلي المكلف "يوآف غالانت"، حذره فيها من تحوله إلى مقاول لتفكيك المنظومة الأمنية والجيش الإسرائيلي، مشيرا إلى أنه سيكون وزيرا من الدرجة الثانية، إذا تولى المنصب الجديد حسب الشروط الجديدة والصلاحيات التي سحبها بنيامين نتنياهو منه لصالح إيتمار بن غفير وسموتريتش.

وكان وزير الدفاع الاسرائيلي، قد حذر في أكثر من مناسبة، من خطورة قرار منح إيتمار بن غفير، حقيبة وزارة الأمن القومي، وما سيشكله ذلك من ضرر كبير على أمن الدولة.

وأشار غانتس، في تصريحات سابقة، إلى أن القرار نابع من الرغبة في "تشكيل ميليشيا" لعضو الكنيست ورئيس حزب "القوة اليهودية" بن غفير.

كما هاجم غانتس، في كلمة له خلال مؤتمر المعهد الإسرائيلي للديمقراطية، الاتفاق المتبلور في المفاوضات بين حزب "الليكود" و"عوتسما يهوديت"، وما سيؤديه ذلك من أضرار أمنية كبيرة.

وقال: "الأخطاء التي ترتكب خلال المفاوضات الائتلافية، هي وصفة أكيدة لإلحاق الضرر بالدولة وسلسلة القيادة".

مواضيع ممكن أن تعجبك