وزير دفاع ماليزيا ينفي التعاون العسكري مع حركة حماس

منشور 02 آب / أغسطس 2014 - 09:42

نفى وزير الدفاع الماليزي أحمد زاهد حميدي وجود أي تعاون عسكري مع حركة المقاومة الاسلامية “حماس″ أو أي أطراف في فلسطين.

وأوضح حميدي، فى تصريحات لوكالة الانباء الماليزية (برناما) فى وقت متأخر الجمعة، أن العلاقة والتعاون مع فلسطين مقصورتان على المجالات الدبلوماسية والتجارية والثقافية فقط.

وأضاف “أن ماليزيا من المؤيدين الأقوياء لنضال الفلسطينيين من الناحية الأخلاقية والمساعدات الإنسانية، وأن الدعم القوي من الماليزيين كان بسبب العلاقة طويلة الأمد بين القادة الماليزيين والفلسطينيين”.

وأضاف “وهذا قد يكون سبب عدم الرضا من جانب إسرائيل”.

وأضاف وزير الدفاع الماليزي أن وكالة الاستخبارات الإسرائيلية تحاول خلق دعاية لتشويه سمعة ماليزيا مع توجيه اتهامات لا أساس لها إليها.

وقال “وهذا محاولة للتعويض عن فشلهم في التعامل مع مقاتلي حماس في غزة” غزة”.

واشارت الوكالة إلى ما نقلته صحيفة (جيروزاليم بوست) الإسرائيلية الإلكترونية مؤخراً من مزاعم مفادها أن أحد أعضاء حماس قد صرح بإن ماليزيا كانت مكان تدريب عسكري لهم.

وطالب حميدي دولة إسرائيل بإثبات هذه الادعاءات الخطيرة التي ظهرت أثناء إدانة المزيد من الدول والمجتمع الدولي للاعتداءات الإسرائيلية.

وأودت الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة بحياة أكثر من 1600 فلسطيني بينهم نساء وأطفال وشيوخ، واصابة أكثر من ثمانية ألاف اخرين


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك