وصول اثنين من مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى ايران لتفقد مصنع اراك

منشور 07 كانون الأوّل / ديسمبر 2013 - 04:25
وصول اثنين من مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى ايران لتفقد مصنع اراك
وصول اثنين من مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى ايران لتفقد مصنع اراك

وصل مفتشان من الوكالة الدولية للطاقة الذرية السبت الى طهران لزيارة مصنع انتاج المياه الثقيلة في اراك بوسط ايران الاحد على ما اوردت وكالة الانباء الطلابية ايسنا.

وقد وقعت ايران والوكالة الدولية للطاقة الذرية في منتصف تشرين الثاني/نومفبر اتفاقا ينص خصوصا على تفتيش مصنع اراك ومناجم اليورانيوم في غاشين بجنوب البلاد.

وبحسب اتفاق مرحلي ابرم في تشرين الثاني/نوفمبر في جنيف مع مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة، الصين، روسيا، فرنسا، بريطانيا والمانيا) تعهدت ايران بتجميد الاشغال في المفاعل لفترة ستة اشهر وبعدم بناء مصنع معالجة البلوتونيوم. في المقابل وافقت القوى العظمى على تخفيف محدود للعقوبات التي تخنق الاقتصاد الايراني.

واذا كانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية تفقدت بانتظام المفاعل الذي يجري بناؤه في اراك، فهي لم تتلق اي معلومات مفصلة عن تصميمه وعمله منذ 2006 كما لم يسمح لها بزيارة موقع انتاج المياه الثقيلة منذ اب/اغسطس 2011.

وبعد سنتين من المفاوضات غير المثمرة اتفقت الوكالة الدولية وايران في 11 تشرين الثاني/نوفمبر على "خارطة طريق" من ست نقاط بهدف "بناء مزيد من الثقة بين الجانبين". وامام طهران ثلاثة اشهر لتطبيقها.

واضافة الى تفتيش مصنع انتاج المياه الثقيلة في اراك ومناجم اليورانيوم في غاشين ينص الاتفاق مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية على ان تقدم ايران معلومات عن مفاعلات الابحاث في المستقبل ومواقع المحطات النووية المدنية الجديدة او مواقع تخصيب اليورانيوم في المستقبل.

وتسعى الوكالة منذ سنتين الى استيضاح بعض العناصر التي تشير الى ان ايران تسعى الى صنع السلاح النووي خصوصا قبل العام 2003.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك