وفاة حارس أمن إسرائيلي متأثرا بجروحه بعد طعنه في القدس القديمة

منشور 19 آذار / مارس 2018 - 06:15
وفاة حارس أمن إسرائيلي متأثرا بجروحه بعد طعنه في القدس القديمة
وفاة حارس أمن إسرائيلي متأثرا بجروحه بعد طعنه في القدس القديمة

فارق حارس أمن إسرائيلي الحياة متأثرا بجروحه بعد أن كان قد تعرض في وقت سابق للطعن من قبل فلسطيني في هجوم في مدينة القدس القديمة، وفق ما أفاد المستشفى.

واعلن مستشفى شاري زيديك وفاة حارس الأمن الإسرائيلي.

أما المهاجم الفلسطيني البالغ من العمر 28 عاما فقد استشهد في موقع الهجوم برصاص شرطة الاحتلال الاسرائيلية.

وفي وقت سابق قال ميكي روزنفلد المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية لوكالة فرانس برس إن “مهاجما كان يحمل سكينا قد قُتل بالرصاص”.

وأوضحت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية أن الشهيد ينحدر من قرية عقربا قضاء نابلس ويدعى عبد الرحمن بني فضل.

وذكرت مصادر فلسطينية أن الشهيد متزوج وأب لطفل وقام بطعن الجندي في الجزء العلوي من جسده ما تسبب بإصابات خطرة.

وجاءت عملية الطعن في وقت يسود القلق من تصعيد محتمل لأعمال العنف في الاسابيع المقبلة فيما تستعد الولايات المتحدة لنقل سفارتها في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس.

مواضيع ممكن أن تعجبك