وفاة حفيدة هنية بعد صراع مع المرض وعباس يهاتفه معزيا

منشور 27 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2013 - 05:51
وفاة حفيدة هنية
وفاة حفيدة هنية
قدم رئيس السلطة محمود عباس تعازيه باتصال هاتفي لرئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية بوفاة حفيدة الأخير، بعد صراع مع المرض.

وقال عباس خلال اتصاله بهنية إنه يدعو الله أن يتغمد الطفلة بواسع رحمته وأن يدخلها فسيح جناته، وتمنى أن يبلغ أهل الطفلة الصبر والسلوان.

يذكر أن حفيدة رئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنية "آمال عبد السلام" توفيت بعد صراع مع المرض بعد ظهر الأربعاء.

وكانت الطفلة آمال تعاني من التهابات خطيرة في الجهاز الهضمي أثرت على الجهاز العصبي، ودخلت منذ 10 أيام حالة الموت السريري.

وأكد مصدر في مستشفى النصر للاطفال في مدينة غزة حيث كانت تتلقى العلاج "وفاة الطفلة امال عبد السلام هنية اليوم".

وكانت الطفلة نقلت الاسبوع الماضي الى اسرائيل لتلقي العلاج، لكن تم اعادتها الى غزة بعد يومين في حالة موت سريري لعدم وجود جدوى للعلاج، بحسبما ذكر والدها على صفحته على "فايسبوك". وكانت تعاني من "التهابات خطيرة في الجهاز الهضمي اثرت على الجهاز العصبي والدماغ" وفقا لأطباء في غزة.

وتبلغ حفيدة هنية من العمر عاماً واحداً. وهي الابنة الوحيدة لنجله الأكبر الذي رزق بها بعد 14 عاماً من زواجه.

مواضيع ممكن أن تعجبك