168 قتيلا في تحطم طائرة ركاب ايرانية

منشور 15 تمّوز / يوليو 2009 - 12:04
تحطمت طائرة ركاب من طراز توبوليف شمال غربي ايران وعلى متنها 168 شخصا، حسبما اعلنت وسائل الاعلام الرسمية الايرانية.

وتحطمت الطائرة قرب مدينة قزوين شمالي غرب البلاد بعدما اقلعت من مطار الامام الخميني في العاصمة طهران، متوجهة الى العاصمة الارمنية يريفان، حسبما ذكرت وكالة الانباء الايرانية ايرنا.

وقال مدير عمليات الاغاثة في قزوين حسين بهزادبور للوكالة ان الطائرة تحطمت عن آخرها، وان السنة اللهب تلتهم حطامها، مستبعدا ان يكون اي من الركاب على قيد الحياة.

وتحطمت الطائرة بعد 16 دقيقة من التحليق فقط في حقل قرب قرية جنات اباد.

يذكر ان عدد الحوادث التي يشهدها النقل الجوي في ايران في تزايد نظرا لتهالك اسطولها، حيث تمنعها العقوبات الدولية المفروضة عليها من شراء طائرات بوينغ او ايرباص التي تشمل عددا كبيرا من القطع الامريكية.

وكان 29 شخصا قد لقوا حتفهم في سبتمبر ايلول 2006 بعدما خرجت الطائرة التي كانت تقلهم عن مدرجها عند الهبوط في مطار مشهد شرقي البلاد.

وفي نوفمبر تشرين الثاني 2006، تحطمت طائرة عسكرية عند اقلاعها في مطار مهر اباد بطهران، مما ادى الى مقتل ركابها الـ39، ومن بينهم 30 عضوا من الحرس الثوري.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك