6 انتحاريين من داعش يفجرون انفسهم بأرتال من الجيش العراقي

منشور 21 آذار / مارس 2015 - 02:29

 أعلن مصدر من قيادة الفرقة الأولى التابعة للجيش العراقي السبت، أن 6 انتحاريين من تنظيم داعش يقودون 6 مدرعات مفخخة فجروها بأرتال من قوات الجيش كانت متجهة نحو بلدة الكرمة 35 كم غرب العاصمة بغداد.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته، أن “الانتحاريين الستة نفذوا الهجمات في منطقة ذراع دجلة شمال الكرمة ضد قوات من الجيش كانت قادمة من بغداد باتجاه الكرمة لمساندة القوات الأمنية والحشد الشعبي في معاركها ضد داعش هناك”.

 وأضاف أن “ضحايا كثيرة من الجيش والحشد الشعبي سقطوا نتيجة تلك الهجمات الانتحارية”، ولم يذكر المصدر اية أرقام حول عدد الضحايا.

وفي الرمادي مركز محافظة الأنبار غرب البلاد، قال النقيب علي الدليمي، لمراسل الاناضول، أن “قوات امنية من الجيش والشرطة بمساندة مقاتلي العشائر شنت هجوما على مواقع تنظيم داعش في منطقة الحوز وسط الرمادي وتمكنت من استعادة السيطرة مقر امراء الدليم البوعلي سليمان”.

وفي ناحية البغدادي 90 كلم غرب الرمادي تمكنت قوة من الحشد الشعبي باستعادة ثلاثة مواقع كان يسيطر عليها تنظيم “داعش” في جزيرة شامية البغدادي في قرية الجواعنة، بحسب مصدر من قيادة عملية الجزيرة والبادية فضل عدم الكشف عن اسمه.

وفي العاصمة بغداد، قال ضابط برتبة النقيب في الشرطة لوكالة الأناضول إن قنبلة محلية الصنع انفجرت مستهدفة تجمعا للمحتفلين بعيد “نوروز″ في قرية سطيح بقضاء المدائن جنوبي بغداد.

وأضاف ان الانفجار أسفر عن مقتل شخصين وإصابة 13 آخرين بجروح.

ويعد عيد “نوروز″، الذي يتزامن مع حلول بداية فصل الربيع عيداً قومياً لدى الأكراد، وكل عام يحيي الأكراد العيد صباح يوم 21 مارس/ آذار والليلة التي تسبقه باحتفالات جماهيرية تتخللها دبكات ورقصات خاصة بهم وإشعال النيران كرمز للخلاص من الظلم‎، حسب معتقداتهم‎.

وقتل شخص وأصيب 6 آخرون بجروح في انفجار قنبلة ثانية في منطقة الشيخ عمر وسط بغداد، بحسب المصدر نفسه.

وأضاف ان قنبلة ثالثة انفجرت في منطقة حسينية الراشدية شمالي بغداد مما أدى إلى مقتل شخص وإصابة خمسة آخرين بجروح.

وأفاد المصدر بمقتل شخصين جراء انفجار قنبلة رابعة في قضاء الطارمية شمالي بغداد.

وأشار ضابط الشرطة إلى انفجار قنبلتين مزروعتين إلى جانب الطريق مستهدفتين دورية للجيس لدى مرورها في الشارع العام لمنطقة عرب جبور جنوبي بغداد.

وتابع المصدر بالقول إن الانفجار أدى إلى إصابة 4 من أفراد الدورية بجروح.

أما في محافظة ديالى شرق البلاد، أدى انفجار عبوة ناسفة بدورية للشرطة في قرية الصفرة بناحية العظيم (75 كم شمال غرب بعقوبة) إلى مقتل أربعة عناصر من الشرطة وإصابة 3 آخرين بجروح”، بحسب مصدر أمني.

وأضاف المصدر أن ثلاثة مدنيين قتلوا أيضا هجوم نفذه مسلحون مجهولون في حي الكاطون غرب بعقوبة.

والتفجيرات اليومية وأعمال العنف الأخرى ظاهرة مألوفة في عدد من المدن العراقية وخاصة العاصمة بغداد على مدى السنوات الماضية وتستهدف في الغالب تجمعات المدنيين مما يؤدي لسقوط ضحايا.

ويقول المسؤولون العراقيون إن جماعات مرتبطة بتنظيم “داعش” تقف وراء تلك الهجمات، وتبنى المتطرفون بالفعل مسؤوليتهم عن أغلب الهجمات السابقة.

وزاد خطر متشددي تنظيم “داعش” وقوتهم الهجومية بعد سيطرتهم على مساحات واسعة من أراضي العراق في صيف العام الماضي وإعلانهم دولة الخلافة عليها الى جانب أراضي يسيطرون عليها في سوريا.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك