صدر حديثا كتاب «ستأخذنا الريح» للمترجم الدكتور ماجد الحيدر

منشور 25 أيلول / سبتمبر 2016 - 05:38
«ستأخذنا الريح» للمترجم الدكتور ماجد الحيدر
«ستأخذنا الريح» للمترجم الدكتور ماجد الحيدر

صدر حديثا عن الهيئة العامة السورية للكتاب كتاب تحت عنوان «ستأخذنا الريح» للمترجم الدكتور ماجد الحيدر، يحتوي على 101 قصيدة مختارة من الشعر النسوي العالمي ليوثق خلاله الحياة الشخصية والمهنية لمجموعة من الشاعرات العالميات ومسيرتهم الإبداعية.

وعبر نحو 260 صفحة من القطع المتوسط يسافر القارئ إلى عالم 12 شاعرة من مختلف بلدان العالم إلى عوالم الشعر بأساليب ومدارس متنوعة مبينا أنه اختار ترجمة هذه القصائد "لأن القارئ العربي مطلع على أسماء ونتاج الروائيين والقاصين العالميين أكثر من الشعراء".

وقدم المترجم في النصوص التي اختارها نماذج مختلفة من الأساليب الفنية والتوجهات النفسية والمواقف الفكرية والحس الإنساني العميق لدى هؤلاء الشاعرات بكل تفاصيله لافتا إلى أنه ترجم القصائد عن الانكليزية عدا قصائد الشاعرة "فروغ فرغزاد" التي ترجمها عن الفارسية.

واختار الحيدر أن يبدأ كتابه بالشاعرة الأمريكية مايا أنجلو 1928-2014 وهي شاعرة وكاتبة وممثلة وراقصة ومخرجة ومغنية وناشطة سياسية تميزت بغزارة الإنتاج واعتبرت من أشهر كتاب السيرة الذاتية في العالم حيث امتزج أسلوبها بين السيرة الذاتية والخيال والرواية والشعر وكتبت الموسيقا التصويرية لعدد من الأفلام إلى جانب عملها في السينما والإذاعة والتليفزيون وضم الكتاب عشر قصائد للشاعرة "أنجلو".

يذكر أن ماجد الحيدر قاص وشاعر ومترجم مواليد بغداد 1960 تخرج من كلية طب الإسنان ببغداد عام 1984 لديه عدد من النتاجات الأدبية منها "النهار الأخير" و"ناجون بالمصادفة" في الشعر و"في ظل ليمونة" و"ماذا يأكل الأغنياء" و"في الذكرى السنوية لرحيلي" في القصة إضافة إلى ترجمة العديد من الكتب إلى العربية.

مواضيع ممكن أن تعجبك