حي هارلم الشهير في كتاب تاريخي

منشور 10 كانون الثّاني / يناير 2012 - 05:15
جوناثان جيل
جوناثان جيل

"هارلم" هو عنوان الكتاب الذي ألفه المؤرخ الأمريكي جوناتان جيل، وصدر عن "غروف برس" للنشر باتلانتيك مونتلي نيويورك، ويقع في 448 صفحة من القطع المتوسط.

وبحسب جريدة "البيان" الإماراتية يعود جيل، في هذا الكتاب، إلى الحديث عن حي "هارلم" النيويوركي الشهير، إلى ما قبل 400 سنة، منذ أن كان قرية هولندية، وحتى أصبح العاصمة "السوداء" للولايات المتحدة الأميركية. إن مؤلف الكتاب يغوص عميقاً في تاريخ هارلم، كي يذكّر قارئه أن في ماضي هذا الحي ما يدعو إلى الاعتزاز والتكريم.

ولكن أيضاً ما يدعو إلى الأسف والحزن. ولا يتردد في القول إنه "أحد أكثر أحياء أميركا دلالة وتعبيراً عن التاريخ الأميركي، وأن المساهمات التي قدّمها، على الأصعدة الاجتماعية والأدبية والفنية، ضخمة وتستحق التقدير". وفي فترة ما بعد الحرب الأهلية الأميركية، كان هارلم موقعاً تجري فيه سباقات الخيل والرياضات المختلفة وواحة للمشاهد الطبيعية الجميلة والغابات البكر.

وفي سنوات هارلم الأولى كانت التوترات والنزاعات شديدة بين المستوطنين "الهولنديين"، وأبناء البلاد الأصليين، إذ قام الطرفان بتصفيات وحشية. بعد انتصار ثورة جورج واشنطن، كانت منطقة هارلم "مهجورة تماماً بعد أن غادرها الأميركيون ودمّرها البريطانيون". ومع نهوض مانهاتن المجاورة وازدهارها، أحسّت سكان هارلم أنهم بمثابة "الأهل الفقراء". ثم بعد أن بدأ الاهتمام بها، أحسّوا أنهم تحت رحمة الأكثر قوة، من بشر ومؤسسات المنطقة الواقعة جنوبهم.، بحسب المصدر نفسه .

مواضيع ممكن أن تعجبك