عطش و سنين للشاعر العراقي سعدي جبار مكلف

منشور 31 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 04:48
عطش و سنين للشاعر العراقي سعدي جبار مكلف
عطش و سنين للشاعر العراقي سعدي جبار مكلف

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة؛ صدر ديوان شعر « عطش و سنين» للشاعر العراقي المقيم في أستراليا " سعدي جبار مكلف". 

الديوان يقع في 324 صفحة من القطع المتوسط ، ويضم خمسًا وخمسين قصيدة متنوعة من الشعر الشعبي العراقي ، تنوعت مضامينها بين الرحيل والعشق والفراق والضياع والتسكع في مدن الغربة، وجميعها عتاب مع الذات وقراءة في قاموس سفر الحياة معظم كلماته تصف تسلقه إلى سطح السفينة التي أبحرت به نحو المجهول وهو ابن الجوع والعطش والفقر، بعد أن أعمته شعارات الزيف والخديعة والخداع وراح ينشد في صحراء الفشل أغاني للطرشان ومجانين العصر.
الغربة تفرض نفسها بقوة في قصائد الشاعر، الذي تأثر بفراقه عن "البصرة" حبيبته الوفية الدائمة ومعشوقته الأبدية، فرسم لها بصمات واضحة في معظم القصائد التي غلب عليها أسلوب شعراء البصرة والجنوب بصورة عامة ، والتي امتازت بطابع الحزن والألم البصري المعروف، تحمل لوعة وعذاب الأيام الماضية في البصرة الحاضرة التي لا تغيب ، فهي لحن ناي جنوب العراق المغرد الوفي كتبها بلغة بسيطة على القارئ.

من قصائد الديوان :
رسالة لاجئ من سيدني - تنـور أُمـي - بيدر حـزن - قطار الموت
اعترافات أمام برج بيزا - عتاب للسبعين - أغنية للطرشان - الغريـب
سفينة بلا شراع - نوارس الأهل - جرف و شط - سيدي البرحي - اشتهيتك


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك