"كيف يمكن لبروست أن يغيّر حياتك" تأليف آلان دو بوتون 

منشور 16 أيلول / سبتمبر 2020 - 05:00
"كيف يمكن لبروست أن يغيّر حياتك" تأليف آلان دو بوتون 

استلهام حياة مشاهير الفكر والأدب في الأعمال السردية أصبح مدار اهتمام الروائيين الحاليين. فالأحداثُ المُتخيلة تمتزج في هذا النوع من الروايات مع وقائع حياة مَنْ ظَلَ تأثيرهُ مُتجذراً في مسيرة الفكر البشري. وهنا نُشيرُ إلى إرفين د.بالوم الذي عالج تاريخ أوروبا مُنطلقاً من سيرة الفيلسوف الألماني نيتشة في رواية بديعة عنوانها «عندما بكى نيتشة». غير أنَّ الكاتب السويسري المقيم في بريطانيا آلان دوبوتون يجمعُ في مؤلفه «كيف يمكن بروست أن يغيَّرَ حياتك» (دار التنوير، ترجمة يزن الحاج)، بين أُسلوب الاستقصاء الصحافي والسرد الروائي والتوثيق التاريخي، إضافة إلى ما يستخلصُه من خلال تأمل آراء بروست وأفكاره. الحياة
«واسع الاطّلاع... بعد قراءة كتاب دو بوتون، سيستمتع المرء بپروست بإعجابٍ وامتنانٍ جديدَيْن»

«واشنطن پوست»

«مبدع، ساحر، واسع الاطّلاع... احترامٌ ممتعٌ لعبقريّ أدبيّ أصبح افتقارُه الشّديدُإلى موهبة العيش مصدرَ إلهام لطيف»

«مجلة إل»

«يكتب بوضوح، وموضوعيّة، وذكاء. يُترجِم دو بوتون الرسالة الپروستيّة إلى نثرٍرائع، وإنْ كان أقلّ تواضعًا»

«ڤيلج ڤويس لتراري سپليمنت»

«يقدّم پروست، عبر دو بوتون، نصائح أذكى وأكثر حكمة، في مواضيع متعدّدة

«هارتفورد كورانت»

«أحد كتبي المفضّلة هذا العام... وقحٌ بجدّيّة، جديٌّ بوقاحة»

«جوليان بارنز»

«دليلٌ أصيلٌ حيويٌّ إلى العيش.. نقدٌ أدبيٌّ يرتدي أمكر أقنعته منذ ببّغاء فلوبيرلجوليان بارنز»

«كليڤلند پلين ديلر»

«كتاب ذكيّ رائع يساعدنا على إدراك سبب وجود القراءة»

«دوريس ليسنغ»

مواضيع ممكن أن تعجبك