صدر حديثا للدكتور بدر الشيدي بعنوان “مساحة بلون الشمس”

منشور 01 كانون الثّاني / يناير 2019 - 04:41
صدر حديثا للدكتور بدر الشيدي بعنوان “مساحة بلون الشمس”
صدر حديثا للدكتور بدر الشيدي بعنوان “مساحة بلون الشمس”

صدر حديثا عن مؤسسة بيت الغشام للصحافة والنشر والإعلان كتاب جديد في مجال القصة القصيرة للدكتور بدر الشيدي بعنوان “مساحة بلون الشمس”.

وقد أختار الكاتب الدكتور بدر الشيدي فاختار أن يكون عنوان مجموعته القصصية الجديدة “مساحة بلون الشمس”، بما يحمل ذلك من دلالات جمالية عميقة. المجموعة اشتملت على خمسة عشر نصا قصصيا حملت أفكارا ومواضيع مختلفة وهي: (بين سحابتين) و(سائق التاكسي) و(الضوء البعيد) و(عيون لا ترى) و(إشارات) و(مساحة بلون الشمس) و(ليل مبعثر) و(رجاء لا تعزف في الحفلة) و(صداع نصفي) و(نهتية صاحب الكرسي المتحرك) و(فتاة مراكش) و(حكاية من الشاطئ) و(حكاية ورقة طائشة) و(نزل البهجة). و(كأنه مر سريعا) التي نقتطف منها ما يلي:

“أخذ ينظر حوله باستغراب، مقطبا جبينه. طاولات المقهى تحولت إلى خطوط مستقيمة خلف بعضها البعض. خيل إليه كأنه يجلس في قاعة سينما كبيرة والرواد والمدعوون يتقاطرون تباعا. الكل صامتون، أبصارهم مشدودة إلى الأمام. لم تكن هناك إلا وشوشة بسيطة بين فتيات يجلسن على الكراسي المقابلة له. نظر إلى نفسه فوجد كرسيه وطاولته في الاتجاه المعاكس تماما، شعر بالإحراج. تمنى لو أن واحدا من الحضور لم يرَه. لمّ كرسيه والطاولة وانتظم في الصف مع الجالسين. فجأة، وجد نفسه يجلس خلف صفحة الماء. مرة أخرى أخذ ينظر حوله، الكل يجلسون وهم ينظرون نحو الأمام. حاول أن يتحدث مع أحد الجالسين فلم يفلح”. “من الوهلة الأولى لدخولي المقهى كان علي أن ألتزم بالقواعد غير المكتوبة لمن أراد أن يجلس هنا كالسبورة أو كخشبة المسرح في هذا المقهى. السماء اليومَ تبدو صافية، لا نذير لغيوم. ظهر النادل ولمح الرجل. أسرع نحوه بوجه مبتسم وانحنى أمامه. هز الرجل رأسه مرحبا به، ثم اختفى”.

مواضيع ممكن أن تعجبك