22 أكتوبر انطلاق معرض الساقية للكتاب الدورة 11

منشور 09 تشرين الأوّل / أكتوبر 2021 - 02:00
22 أكتوبر انطلاق معرض الساقية للكتاب الدورة 11
22 أكتوبر انطلاق معرض الساقية للكتاب الدورة 11

22 أكتوبر انطلاق معرض الساقية للكتاب (الدورة 11)  تستقبل ساقية عبد المُنعم الصاوي فى الفترة من الثانى والعشرين حتى الثامن والعشرين من أكتوبر الحالي معرض الساقية للكتاب (الدورة الحادية عشرة)، وذلك فى قاعة النهر، من الثانية عشرة ظهرًا وحتى التاسعة مساءً.

22 أكتوبر انطلاق معرض الساقية للكتاب الدورة 11

برنامج الحفل 

22 أكتوبر انطلاق معرض الساقية للكتاب الدورة 11

ويضم حفل افتتاح المعرض عدد من المثقفين والشخصيات العامة منهم: رئيس اتحاد الناشرين سعيد عبده ومستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدينية أسامة الأزهري ورئيس الإدارة المركزية لمركز تسجيل الآثار المصرية وآثار القاهرة والجيزة د. هشام الليثي، نائب عن وزير السياحة والآثار د. خالد العناني.

ويتضمن برنامج الحفل مجموعة من المفاجآت منها: عرض استعراضي غنائي لفرقة "كنعان الفلسطينية"، والتى تقدم الفلكلور الفلسطينى "الدبكة الفلسطينية"، من خلال الغناء وعروض استعراضية متميزة، بالإضافة إلى ورش عمل وحفلات توقيع وفقرات استعراضية، وعلى هامش المعرض تستمر الساقية فى تقديم حفلاتها وندواتها الثقافية.

وحرصًا من الساقية على التباعد الاجتماعى واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية، فقد فتحت الساقية باب التسجيل الالكتروني لمن يرغب فى حضور المعرض، لكى يضمن الزائر تواجده، وتضمن الساقية أن توفر لزائريها تباعد اجتماعي يتناسب مع النسبة المحددة للحضور، طبقًا للإجراءات الاحترازية.

22 أكتوبر انطلاق معرض الساقية للكتاب الدورة 11

ساقية عبد المنعم الصاوي
ساقية عبد المنعم الصاوي مركز ثقافي متكامل. تأسس عام 2003 كوحدة تنويرية تسعى لتنشيط العمل الفني والثقافي من خلال توفير الفراغات والمسارح والتجهيزات اللازمة لتقديم مختلف الفنون والإبداعات الإنسانية استرشادًا بفكر الأديب والمفكر والصحفي ووزير الثقافة والإعلام الأسبق عبد المنعم الصاوي (يرحمه الله).

تتعاون الساقية دون تعقيدات مع كافة الهيئات والمراكز الثقافية والمحلية والدولية، كما تقدم كافة التسهيلات للجمعيات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني والجامعات والمدارس.

تعقد ساقية الصاوي عددًا كبيرًا من ورش العمل التي تعلم مبادئ الفنون على اختلاف أنماطها ومستوياتها بدءًا من المستوى الأول وحتى المستوى الاحترافي. وبدعم جمهورنا المشكور أصبحنا نقدم ما لا يقل عن ثلاثة أحداث يومياً، لنحقق المعادلة التي نعتز بها والتي تفيد أننا نقدم أكثر من ألف ليلة وليلة (1001) سنوياً يغطيها الإعلام المحلى ومواقع التواصل الاجتماعي.

تقيم ساقية الصاوي 30 مهرجانًا ومسابقة سنويًا في مجالات المسرح والتصوير الفوتوغرافي والأدب والسينما والفنون المرئية والمسرحية ، بالإضافة إلى مهرجان الشوكولاتة الحصري ، وأفلام الساقية للهواتف المحمولة ، وعدد من المهرجانات التي تستهدف الأطفال والعائلات.

قصة الساقية

ديسمبر 2001 - أسفل كوبرى 15 مايو بالزمالك

جئت إلى نفق "أبو الفدا" لمعاينة كيفية استغلاله إعلانيًّا، فوجدت فجوة كبيرة في أحد الحوائط. أخذني الفضول -كمهندس معماري- لدخول الفراغ الواقع وراءه، ففوجئت بكم كبير من القمامة والمخلفات، التي سرعان ما تراجعت وقفز إلى خيالي - بدلًا منها- مسرح كبير بإضاءته وستائره، ولم أجد مفرًا من التمسك بهذا الخيال ومحاولة تحويله إلى حقيقة " محمد عبد المنعم الصاوي"

هذا ما حدث فى خيال المهندس محمد عبد المنعم الصاوي، فكانت الفكرة التي طفت على سطح اللقاء مع الدكتور عبد الرحيم شحاتة (يرحمه الله) محافظ القاهرة فى هذا التوقيت، والذى فاجأ الجميع بموافقته على تخصيص هذه المساحة من الأرض المهملة للنفع الثقافى حاملةً اسم الأديب الراحل عبد المنعم الصاوي –يرحمه الله- القيمة الكبرى التى تتلمذ على يديها عدد كبير من أبناء الجيل الذى ينتمى إليه المحافظ على حد وصفه. بالطبع كان هذا العمل فى حاجة ماسة إلى طاقة إبداعية، فكان العدد الكبير من المبدعين الذين شاركوا فى إنجازه، فهم شباب تشاركوا الحلم، وتفانوا من أجل تحقيقه وتفعيله، ثم تحديثه وتطويره باستمرار.( بقلم المهندس محمد الصاوي)

 سر هذه التسمية

سئلت مئات المرات عن سر تسمية ساقية عبد المنعم الصاوي بهذا الاسم، ولم أمل أبداً من الإجابة والتوضيح ومازلت أعتبرها فرصة لتأكيد ما يلي:

•  تقديري وامتناني لأبى عبد المنعم الصاوي (يرحمه الله) فرض على أن يقترن اسم المكان باسمه.

•  كتبت على ورقة بيضاء عناوين تقليدية كمركز عبد المنعم الصاوي الثقافي ومجمع عبد المنعم الصاوي للفن والإبداع وقاعات عبد المنعم الصاوي للفنون، ووجدتني أشطبها كلها وأكتب بدلاً منها الساقية.. وعلى السطر التالي كتبت "ساقية عبد المنعم الصاوي" ، وفرحت باستعارة اسم الساقية من أشهر رواياته التي كتبها في ستينات القرن الماضي وتحولت إلى مسلسلات تلفزيونية حققت حينها نجاحاً كبيراً في كل أنحاء العالم العربي.

•  اخترت " الساقية" لما تمثله من عمق مصري  ضارب في القدم، ورمز للدوران الذى يحمل خيراً كثيراً ومعه فكراً وثقافة.( بقلم المهندس محمد الصاوي)

المقر:

 تقع ساقية عبد المنعم الصاوي على مساحة خمسة آلاف متر مربع. بالتحديد أسفل كوبرى 15 مايو بالزمالك. يشتمل المقر على خمسة مسارح في الفراغات التالية: قاعة النهر وقاعة الحكمة وقاعة الكلمة وحديقة الساقية وبستان النيل.

 المسارح الخمسة مزودة بشاشات عرض وبكافة الوسائل السمعية والبصرية، إلى جانب خمس قاعات أخرى لعقد ورش العمل والندوات.

الرؤية:

البيئة الأخلاقية التي تغلف المجتمع المصري  تحفز المصريين على تطوير وتقوية مستوياتهم الثقافية من خلال الاهتمام بالفن والتنوير والابتكار.

المهمة:

التعاون مع الفنانين والمؤسسات الثقافية لإبراز أهمية الثقافة وجعلها على رأس قائمة أولويات المجتمع المصري .

مواضيع ممكن أن تعجبك