هل سيتأثر اقتصاد الإمارات بالانتخابات الأمريكية؟

منشور 10 تشرين الأوّل / أكتوبر 2016 - 10:27
أكد مافيش على ضرورة أن تكون دولة الإمارات يقظة لمبادرات ترامب السياسية كونها في طليعة العالم العربي الحديث
أكد مافيش على ضرورة أن تكون دولة الإمارات يقظة لمبادرات ترامب السياسية كونها في طليعة العالم العربي الحديث

مع دخول الحملات الانتخابية لاختيار الرئيس الجديد للولايات المتحدة الأمريكية مراحلتها النهائية، يتساءل الكثيرون عن تأثير نتائج هذه الانتخابات على الكثير من القضايا السياسية والاقتصادية في مختلف أنحاء العالم.

ويبدو من خلال تصريحات المرشحين لهذه الانتخابات دونالد ترامب عن الحزب الجمهوري وهيلاري كلينتون عن الحزب الديمقراطي أن سياستهما الاقتصادية تكاد تكون متشابهة بشكل ملحوظ، حيث يقول كلا المرشحان إنهما يؤيدان التجارة الحرة، كما أنهما يشجعان التصنيع وسيدافعان عن الوظائف في الولايات المتحدة الأمريكية.

ويقول جول مافيش أستاذ الاقتصاد في الجامعة الأمريكية بدبي إن منطقة الشرق الأوسط تحظى بأهمية خاصة للولايات المتحدة، ومن بين الدول العربية، تبرز الإمارات كواحدة من أكثر الاقتصادات انفتاحاً على العالم، ولطالما حافظت على شراكة اقتصادية قوية وحيوية مع الولايات المتحدة، كونها صاحبة أكبر سوق تصدير في الشرق الأوسط.

وأشار مافيش إلى أن فوز كلينتون في الانتخابات الأمريكية ووصولها إلى البيت الأبيض سيعني أن الأمور ستبقى على حالها، ولكن فوز ترامب سيغير بعض قواعد اللعبة، خاصة مع مواقفه المعادية للمسلمين، والتي من شانها أن تؤثر على السياسة الخارجية تجاه الدول العربية ومن بينها الإمارات، كما أن مواقفه القومية العدوانية ربما تقود إلى إعادة التفاوض حول العديد من الصفقات التجارية الخارجية للولايات المتحدة، وسيؤدي ذلك إلى إعاقة الصفقات التجارية مع دول مجلس التعاون الخليجي.

وأكد مافيش على ضرورة أن تكون دولة الإمارات يقظة لمبادرات ترامب السياسية كونها في طليعة العالم العربي الحديث.

أما البروفسور كريستوفر أبراهام رئيس “كامبوس دبي” يعتقد أن التقدم في المنطقة سيستمر بغض النظر عن الفائز بالانتخابات الأمريكية، حيث يقول: “لا أرى أي تحول دراماتيكي يحدث هنا بسبب الانتخابات الأمريكية، والسبب في ذلك أنه تاريخياً نادراً ما يتم تنفيذ فحوى الخطابات الانتخابية عندما يبدأ المرشح العمل الفعلي في قيادة البلاد”.

وأضاف أبراهام: “في ضوء وجود الضوابط والتوازنات في نظام الحكم الأمريكي وتقاسم السلطة مع مجلس الشيوخ والكونغرس، لن يتمكن الرئيس المنتخب من اتخاذ أية قرارات كارثية”.

إلا أن أبراهام حذر في نفس الوقت من ردود أفعال على تعليقات ترامب المعادية للمسلمين.

ويوافق حسين الدجاني مدير العمليات في شركة عناق الرقمية والناقد في قطاع التسويق بدولة الإمارات على أن ما يقوله المرشحون قبل الانتخابات لا يعكس بالضرورة أفعالهم بعد ذلك. وأضاف: “أنا أعمل في مجال الإعلانات، وكل ما يحدث هو لعبة دعائية بهدف تحريك مشاعر الناس، وما يفعلونه هو الحديث عن ما يريد الناخبون سماعه”.

واعتبر الدجاني أن الأمر لا يتعلق بهوية الشخص الذي يصل إلى سدة الحكم في البيت الأبيض، فالولايات المتحدة تتبع سياسات ثابتة وما يتغير هو فقط اسم ووجه الرئيس.

المصدر: سنيار 

اقرأ أيضاً: 

هندي يدفع 33 مليون درهم إماراتي ليحصل على رقم D5 لسيارته من الإماراتيين

فيديو: آيفون 7 وجالكسي S7 تحدي مقاومة الماء.. من الفائز؟

سدد حسابك بإبتسامة.. التوقيع بالسلفي كيف؟

 

 


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك