السعودية ترسم خريطة اقتصادية واقعية للمستقبل

منشور 18 نيسان / أبريل 2016 - 08:07
"الرؤية المستقبلية  للسعودية" ستشمل عديدا من البرامج التنموية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها من البرامج
"الرؤية المستقبلية للسعودية" ستشمل عديدا من البرامج التنموية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها من البرامج

قال الأمير محمد بن سلمان؛ ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس المجلس الأعلى لـ"أرامكو"، إن السعودية ستعلن الخطة الشاملة لإعداد المملكة لعصر ما بعد النفط في الخامس والعشرين من نيسان (أبريل) المقبل.

وأضاف الأمير محمد مع وكالة لومبيرج الثلاثاء الماضي في الرياض، أن "الرؤية المستقبلية للمملكة" ستشمل عديدا من البرامج التنموية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها من البرامج.

وأشار الأمير محمد بن سلمان، إلى أن أحد عناصر هذه "الرؤية" هو برنامج التحول الوطني، الذي سيتم إطلاقه بعد شهر أو 45 يوما عقب إعلان هذا الشهر.

وأضاف، أن من عناصر هذه "الرؤية" أيضاً خطة تحويل أرامكو السعودية من شركة للنفط إلى شركة للطاقة والكتل الصناعية، إضافة إلى مستقبل صندوق الاستثمارات العامة، موضحا أن كل هذه العناصر أمثلة على جزء من الرؤية المستقبلية الشاملة للمملكة.

وكجزء من تلك الاستراتيجية، قال الأمير محمد بن سلمان إن السعودية ستقوم ببيع أقل من 5 في المائة من أرامكو الأم في طرح أولي عام، يمكن أن يتم خلال العام المقبل، وسيتم نقل الشركة إلى صندوق الاستثمارات العامة الذي سيتولى تقنيا جعل الاستثمارات مصدر الدخل لإيرادات الحكومة السعودية لا النفط.

وبين، أن الصندوق سيقوم فيما بعد بلعب دورٍ رئيسٍ في الاقتصاد من خلال استثماره في الداخل والخارج. وفي نهاية المطاف يعتزم صندوق الاستثمارات العامة زيادة حصة الاستثمارات الأجنبية إلى ما يقارب 50 في المائة من الصندوق بنهاية عام 2020، من 5 في المائة حاليا، باستثناء أرامكو.

اقرأ أيضاً: 

هل أكبر اقتصاد عربي في خطر ؟

اقتصاد السعودية.. قوة وتنمية مستمرة

«موديز»: الاقتصاد السعودي قوي وقادر على تجاوز مرحلة تراجع النفط

 


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك