اقتصاد كازاخستان: مخزون هائل من ثروات العالم الطبيعية

منشور 14 كانون الثّاني / يناير 2022 - 04:15
اقتصاد كازاخستان
(Shutterstock: Dancing_Man)
أبرز العناوين
تعد كازاخستان أغنى دول العالم من حيث مخزون اليورانيوم.

 كَثُر الحديث عن كازاخستان على مدار الأسبوع الماضي، بعد أن تفاجئ العالم باندلاع تظاهرات شعبية عنيفة في مدن الدولة الآسيوية المعروفة بالهدوء والاستقرار، ما أثار التساؤلات عن سبب الاضطرابات في البلاد.

تسبب قرار الحكومة الكزخية برفع أسعار الغاز في البلد الواقعة في آسيا الوسطى بخروج آلاف المواطنين إلى الشوارع مطالبين بإصلاحات اقتصادية وسياسية في بلد تحكمه معادلات سياسية معقدة. لكن السؤال عن مصادر اقتصاد كازاخستان وإذا ما كانت تتمتع بمخزون من الثروات الطبيعية هو ما سنسعى للإجابة عليه في هذا المقال.

اقتصاد كازاخستان
ABDUAZIZ MADYAROV/ AFP

 

في الرابع من يناير 2022، اندفع آلاف الكزخيين إلى شوارع مدينة ألماتي، أكبر مدن البلاد، اعتراضاً على قرار حكومي برفع أسعار الغاز، وهو المطلب الذي لم يتوقف عنده المحتجون الذين سرعان ما انتشروا في أنحاء البلاد  التي يقطنها 18.8 مليون شخص. 

بحسب الأرقام الصادرة قبل جائحة كورونا، لا يتجاوز عدد المواطنين الكزخيين الواقعين تحت خط الفقر 4.3%.

في عام 2020، وصل عدد المتعطلين عن العمل والمتأثرين بتراجع الأوضاع الاقتصادية تحت وطأة انتشار فيروس كورونا ما يقارب 6.1%. وفي العام ذاته، وصل نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي أكثر من 9 آلاف دولار سنوياً، وهو أفضل من المتوقع في دولة سوفيتية سابقة عانت من مجاعة كبرى خلال القرن الماضي.

بالنظر إلى هذه الأرقام، لا يبدو أن مواطني كازاخستان يعانون فقراً مدقعاً، فهي واحدة من أقل الدول كثافةً سكانية في العالم. لكن بوسع المطلّعين على القائمة الطويلة من الثروات الطبيعية الموجودة في كازاخستان أن يدركوا ضعف الأداء الاقتصادي فيها بالمقارنة مع مقدّراتها الطبيعية.

اقتصاد كازاخستان
العاصمة الكزخية نور سلطان (Shutterstock)

الثروات الطبيعية في كازاخستان

1. اليورانيوم

تحظى كازاخستان بقرابة 12% من مخزون العالم من اليورنيوم، وهي الأولى دولياً من حيث إنتاجه.

يعدّ اليورانيوم العنصر الأساسي في توليد الطاقة المشغلة للمفاعلات النووية، ما يمنحه أهمية خاصة تجعل من التغير في نسب إنتاجه وأسعاره تطوراً خطيراً قد يهدّد السلم العالمي. 

ترفد كل من كازاخستان وكندا الولاياتَ المتحدة الأمريكية بأكبر كميات اليورانيوم، أي حوالي 22% من حاجتها السنوية. 

تسببت الاحتجاجات الأخيرة بارتفاع في أسعار اليورانيوم دولياً، بالرغم من تأكيدات القائمين على مناجم اليورانيوم المملوكة للدولة الكزخية على عدم تأثرهم بالأزمة المستمرة. 

2. النفط

تعد كازاخستان واحدةً من أهم الدول المنتجة للنفط في العالم بإنتاج يقترب من 1.6 مليون برميل يومياً، ما يفسر تأثير الاضطرابات المحلية الفوري على أسعار النفط العالمية. خلال الأسبوع الماضي، ارتفعت أسعار النفط إثر تخفيض الإنتاج في حقل تنجيز، نتيجة إجراءات الدولة السّاعية لاحتواء الاحتجاجات الشعبية. 

3. الغاز الطبيعي

كذلك تنتج كازاخستان أطناناً من الغاز الطبيعي، فهي الدولة الرابعة والعشرون من حيث الإنتاج والخامسة عشر من حيث احتياطي الغاز الطبيعي. كان قرار الحكومة برفع أسعار الغاز في البلاد الفتيل الذي أشعل الأزمة الأخيرة مطلع هذا العام.

4. الفحم

تنتج كازاخستان كميات كبيرة من الفحم تكفي لتصديره إلى دول أخرى، فبحسب أرقام عام 2016، قامت البلاد بإنتاج 113,619,501 طناً من الفحم. 

5. المعادن

تمتلك كازاخستان ثروة هائلة تتشكل من أكثر من 102 نوع من المعادن الخام، من ضمنها أكثر من 40 من المعادن الصلبة.

بحسب إحصائيات GRATA International، فإن لكازاخستان الصدارة العالمية من حيث احتياطيات خام الكروميت، كما أنها في المركز الثاني من حيث إنتاج الفضة، والثالث في إنتاج خام المنغنيز، والرابع في إنتاج الزنك، والخامس في إنتاج خام الحديد، والثامن في إنتاج معدن الصفيح. أخيراً، تُقدّر احتياطات كازاخستان من الذهب بقرابة 48$ مليون دولار. 


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك