البورصات الخليجية تعوض جزء من خسائرها بعد الاستفتاء البريطاني

منشور 28 حزيران / يونيو 2016 - 07:45
زاد مؤشر الكويت 0.3 في المائة إلى 5366 نقطة
زاد مؤشر الكويت 0.3 في المائة إلى 5366 نقطة

عوضت معظم أسواق الأسهم الخليجية بعض الخسائر التي منيت بها جراء موجة البيع التي أعقبت تصويت البريطانيين لصالح خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي.

وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.3 في المائة إلى 9817 نقطة في تداول هزيل. وقادت الأسهم القطرية المدرجة في مؤشر إم إس سي آي الخسائر مع تراجع سهم صناعات قطر 1 في المائة.

وارتفع مؤشر سوق دبي 0.9 في المائة إلى 3286 نقطة بعدما هبط 3.3 في المائة في الجلسة السابقة مع صعود أكثر من 60 في المائة من الأسهم. وكانت أسهم الشركات الصغيرة والمتوسطة التي يفضلها المستثمرون الأفراد المحليون الأكثر نشاطا مع صعود سهم "دار التكافل للتأمين الإسلامي" بالحد الأقصى اليومي 15 في المائة.

وارتفع سهم "الاتحاد العقارية" وهي شركة تطوير عقاري لها وحدة لتأجير العقارات السكنية 1.8 في المائة.

وقالت: "جيه إل إل للاستشارات العقارية"، إن من المرجح أن يواصل المغتربون في دبي استئجار مساكنهم بدلا من التحول إلى الملكية لكن أسواق العقارات في المدن الخليجية الرئيسة الأخرى ستتأثر بشكل طفيف فحسب من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لأنها تركز بشكل أكبر على المواطنين، وفقا لـ "رويترز".

وزاد مؤشر أبو ظبي 0.4 في المائة إلى 4434 نقطة بعدما تراجع 1.9 في المائة أمس الأول مع تفوق الرابحين على الخاسرين بواقع 14 إلى أربعة.

وصعد سهم "دار التمويل" 2.9 في المائة في تداول هزيل جدا بعدما قالت الشركة إنها حصلت على الموافقة التنظيمية لإعادة شراء أسهم. ولم تذكر مزيدا من التفاصيل.

وزاد مؤشر الكويت 0.3 في المائة إلى 5366 نقطة. وارتفع مؤشر مسقط 0.03 في المائة إلى 5746 نقطة. وصعد مؤشر البحرين 0.1 في المائة إلى 1113 نقطة.

وفي القاهرة، زاد المؤشر الرئيس لبورصة مصر 0.8 في المائة إلى 6904 نقاط بعدما هوى 5.5 في المائة أمس الأول مع تجاوز الرابحين للخاسرين بواقع 16 إلى 11 سهما.

وارتفع سهم "أوراسكوم للاتصالات" الأكثر تداولا في السوق والمفضل لدى المضاربين المحليين 3.8 في المائة.

لكن سهم البنك التجاري الدولي أكبر بنك مدرج في مصر هبط 0.5 في المائة بعدما صعد 2.2 في المائة في أوائل التعاملات إثر إعلان البنك المركزي أنه لن يضع حدا أقصى للفترة التي يقضيها الرؤساء التنفيذيون للمصارف في مناصبهم.

اقرأ أيضاً: 

بعد الاستفتاء البريطاني.. الأحمر يزين البورصات الخليجية ودبي الأكثر تضرراً

توقعات بتعرض السوق النفطية لتقلبات بعد الاستفتاء البريطاني


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك