الإمارات: لا نية لفرض ضريبة على دخل الأفراد

منشور 23 كانون الأوّل / ديسمبر 2015 - 09:03
أفاد محللون في وقت سابق، أن تأثير ضريبة القيمة المضافة على المستهلكين بالإمارات، يمكن أن يختلف اعتماداً على دخل الأسرة، والسلوك الإنفاقي، ومعدل تلك الضريبة التي ستفرض على السلع والخدمات
أفاد محللون في وقت سابق، أن تأثير ضريبة القيمة المضافة على المستهلكين بالإمارات، يمكن أن يختلف اعتماداً على دخل الأسرة، والسلوك الإنفاقي، ومعدل تلك الضريبة التي ستفرض على السلع والخدمات

أفاد وزير الدولة للشؤون المالية، عبيد حميد الطاير، أن الإمارات لا تخطط لفرض ضريبة على دخل الأفراد في البلاد.

وأوضح الطاير، أن الحكومة لن تتخذ مثل هذه الخطوة الهامة قبل دراسة آثارها الاجتماعية والاقتصادية على الاقتصاد والأجانب العاملين في الدولة.

وأضاف “ما ندرسه حالياً هو مشروع قانون ضريبة الشركات، ويعد في مراحله الأولى، ويتم التشاور بشأنه مع الحكومات المحلية، ولم يتم التوصل إلى أي اتفاق على ملامح هذا القانون”.

كما توجد دراسة في مراحلها الأولى أيضاً بشأن التحويلات المالية للخارج، لكن لم يتم اتخاذ أي قرار بشأنها في انتظار معرفة حجم التحويلات وفئاتها، والانعكاسات الاقتصادية على العاملين في حال فرض رسوم على التحويلات.

وأكد الوزير الدولة، أنه لن يلغى أي مشروع في الدولة بسبب انخفاض أسعار النفط، موضحاً أن الميزانية الاتحادية غير مربوطة بأسعار النفط، لأن إيراداتها محددة بمساهمات إمارتي أبوظبي ودبي، وإيرادات الرسوم الاتحادية، وعائد الاستثمار الاتحادي، وحقوق الامتياز والأرباح التي تجنيها الخزينة العامة، من هذه الاستثمارات.

وتم التباحث مؤخراً، حول فرض ضريبة القيمة المضافة بحلول 2018 على مستوى دول “مجلس التعاون الخليجي”، وكشف وكيل “وزارة المالية” يونس حاجي الخوري، أنه سيتم استثناء المواد الغذائية الرئيسية، والخدمات الاجتماعية، والرعاية الصحية، والتعليم، من تطبيق ضريبة القيمة المضافة في دول الخليج.

إلى ذلك، أفاد محللون في وقت سابق، أن تأثير ضريبة القيمة المضافة على المستهلكين بالإمارات، يمكن أن يختلف اعتماداً على دخل الأسرة، والسلوك الإنفاقي، ومعدل تلك الضريبة التي ستفرض على السلع والخدمات.

كما يرى المحللون، أنه بالنظر إلى القوة الشرائية للسكان في الدولة، فيعد فرض ضريبة القيمة المضافة بين 3 و5% مقبولاً نوعاً ما، خاصة إذا تم إعفاء المواد الغذائية الأساسية من تلك الضريبة، لكن إذا كان معدل الضريبة 10% أو أكثر، فسيكون له تأثير سلبي على الإنفاق الاستهلاكي.

اقرأ أيضاً: 

هل ستؤثر ضريبة القيمة المضافة على اقتصاد الإمارات؟

هل ستؤثر ضريبة القيمة المضافة على الأفراد في الإمارات؟

النقد الدولي يؤكد ضرائب القيمة المضافة والشركات ترفع الناتج المحلي الإماراتي 7%

الإمارات الأولى عالمياً في سهولة تسديد الضرائب

هل تكون الإمارات الدولة الأولى خليجياً بفرض الضرائب في اقتصادها؟


Copyright © 2019 Haykal Media, All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك