الأوروبيون يخططون لاستيراد الغاز الإيراني في حال رفع العقوبات

منشور 25 أيلول / سبتمبر 2014 - 10:56
تحوز إيران ثاني أكبر احتياطيات من الغاز في العالم بعد روسيا وتعد بديلا محتملا في ظل المحادثات بين طهران والغرب للتوصل إلى اتفاق بخصوص البرنامج النووي لطهران
تحوز إيران ثاني أكبر احتياطيات من الغاز في العالم بعد روسيا وتعد بديلا محتملا في ظل المحادثات بين طهران والغرب للتوصل إلى اتفاق بخصوص البرنامج النووي لطهران

يخطط الاتحاد الأوروبي لاستيراد الغاز الطبيعي من إيران مع تحسن العلاقات مع طهران في الوقت الذي يزداد فيه التوتر مع روسيا أكبر مورد للغاز إليه.

ووفقاً لـ "رويترز"، فقد ذكر مصدر مطلع في المفوضية الأوروبية أن تلك الخطط مرهونة برفع العقوبات المفروضة على إيران وتنفيذ بعض مشروعات خطوط الأنابيب لكن ذلك لن يمنع الاتحاد الأوروبي من الاستعداد.

وأضاف المصدر أن طهران تحتل مكانا قريبا من قمة أولوياتنا على صعيد إجراءات المدى المتوسط التي ستسهم في الحد من اعتمادنا على إمدادات الغاز الروسي، حيث يمكن نقل الغاز الإيراني إلى أوروبا بسهولة في ظل التقارب السياسي الواضح بين طهران والغرب.

وتعد روسيا أكبر مورد حاليا للغاز الطبيعي إلى أوروبا وتلبي ثلث طلبها على الغاز البالغ 80 مليار دولار سنويا، وقد فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على روسيا بسبب الصراع في أوكرانيا وهو ما أدى إلى زيادة احتياجه لاستيراد من الغاز من أنحاء أخرى.

وتحوز إيران ثاني أكبر احتياطيات من الغاز في العالم بعد روسيا وتعد بديلا محتملا في ظل المحادثات بين طهران والغرب للتوصل إلى اتفاق بخصوص البرنامج النووي لطهران.


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك