هل تعتقد أن الخدمات المصرفية عبر الهواتف آمنة؟

منشور 25 نيسان / أبريل 2017 - 12:06
أغلب المؤسسات المالية والمصارف توفر حماية أمنية من خلال أنظمتها، إلا أن نقطة الضعف في هذه العملية تكمن في أجهزة الهواتف التي يصعب تأمينها في الوقت الحالي.
أغلب المؤسسات المالية والمصارف توفر حماية أمنية من خلال أنظمتها، إلا أن نقطة الضعف في هذه العملية تكمن في أجهزة الهواتف التي يصعب تأمينها في الوقت الحالي.

باتت الهواتف الذكية بالنسبة للمستخدمين تمثل المساعد الشخصي والرفيق الذكي الذي يعتمدون عليه في أي وقت وأي مكان لأداء معظم المهام التي يريدون إنجازها في حال كانوا خارج المنزل أو خارج مقر العمل دون الحاجة إلى قطع المسافات أو البحث عن أقرب جهاز كمبيوتر، وأبرز هذه المهام الحساسة هي إنجاز المعاملات المالية والدخول إلى حساباتهم البنكية. لكن هل هذه العمليات التي تتم عبر الهواتف الذكية آمنة؟

على الرغم من أن أغلب المؤسسات المالية والمصارف توفر حماية أمنية من خلال أنظمتها، إلا أن نقطة الضعف في هذه العملية تكمن في أجهزة الهواتف التي يصعب تأمينها في الوقت الحالي ضد الهجمات الإلكترونية وهجمات الاحتيال الإلكتروني إضافة إلى وعي المستخدم بالأمن الإلكتروني لذلك ينبغي أن يتمتع المستخدم بالمعرفة الكافية والحذر قبل الاعتماد على الخدمات المصرفية عبر الهواتف الذكية.

وفي حال أراد المستخدم الاستفادة من الخدمات المصرفية عبر هاتفة الذكي، يوصي خبراء بعدة خطوات احترازية يجب أخذها بعين الاعتبار لتوفير الاستخدام الآمن ومن أبرزها تأمين وحماية الهاتف الذكي بالاعتماد على الرمز السري للهواتف أو تقنية البصمة أو أي وسيلة حماية أخرى للتحقق من هوية المستخدم، كما يجب المواظبة على تحديث نظام التشغيل الخاص بهاتف المستخدم وتحديث تطبيق المصرف على الهاتف الذكي.

ومن الضروري الاستعانة بأحد تطبيقات الحماية من الفيروسات والاختراقات الخاصة بالهواتف الذكية، كما يجب ألا يعتمد المستخدم على التطبيقات مجهولة المصدر المخصصة للمعاملات البنكية، وفي حال أراد المستخدم تحميل التطبيق، فعليه زيارة الموقع الرسمي الخاص بالمصرف الذي يقوم بتحويلة إلى متجر التطبيقات لتحميل التطبيق المعتمد واستخدامه بشكل آمن، وفي الوقت ذاته يجب عدم تثبيت التطبيقات الأخرى مجهولة المصدر، فبعض تطبيقات الطرف الثالث تستخدم معلومات تسجيل الدخول الخاصة بالخدمات البنكية عبر الإنترنت وإرسالها لمطوري هذه التطبيقات بسبب الصلاحيات التي يمنحها المستخدم لها دون علمه.

ومن الأفضل أن يعتمد المستخدم على اتصال إنترنت وشبكة واي فاي آمنة مثل شبكة المنزل أو العمل، وألا يعتمد على الشبكات التي توفرها المقاهي أو الأماكن العامة التي تكون الشبكات فيها غير مؤمنة وذلك لأن مسؤول شبكة الواي فاي يمكن له الوصول ومطالعة كل ما يقوم المستخدمون من الذين يستخدمون الإنترنت من خلال هذه الشبكة.

وتوفر عديد من المصارف ميزة التحقق بخطوتين كاستخدام تفاصيل الدخول إلى الحساب البنكي كخطوة تحقق أولى الرسائل النصية للتحقق من هوية المستخدم أو تقنيات Mtoken التي تخلق رمزا سريا عشوائيا للتأكد من هوية المستخدم كخطوة أخرى.

في الوقت ذاته يجب على المستخدم عدم الوقوع في فخ الرسائل الاحتيالية، فيوميا تصل إلى المستخدمين العشرات رسائل البريد الإلكتروني المزيفة، التي تبدو كأنها قادمة من المصرف وتطلب منهم إعادة تعيين كلمة المرور أو اسم المستخدم.

وليست هذه أساليب الاحتيال فقط، بل هناك وسائل أخرى تعرف بالهندسية الاجتماعية، حيث يقوم المحتالون بالاتصال على المستخدم عبر الهاتف منتحلين شخصية مركز خدمة العملاء الخاص بالمصرف لسؤال المستخدم عن بعض التفاصيل الخاصة به للوصول إلى اسم المستخدم وكلمة المرور بشكل غير مباشر، خاصة أن كثيرا من المستخدمين يعتمدون على كلمات مرور سهلة تشمل أسم العائلة أو أحد الأبناء أو تاريخ الميلاد.

 

اقرأ أيضًا: 

هل ستفشل خاصية ستوري ضمن واتساب... ما السبب؟

لماذا تعد الفترة الحالية هي الأمثل لشراء هاتف بمواصفات رائدة؟

ما هي الطريقة الجديدة من تويتر لإظهار المقالات الإخبارية؟



 

 


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك