السعودية تستحوذ على 2 % من إجمالي حجم التجارة العالمية للقمح

منشور 01 كانون الأوّل / ديسمبر 2016 - 11:04
حجم التجارة العالمية من القمح تقدر بين 170 إلى 180 مليون طن سنويا
حجم التجارة العالمية من القمح تقدر بين 170 إلى 180 مليون طن سنويا

أكدت لـ"الاقتصادية" مصادر مطلعة في المؤسسة العامة للحبوب، أن المملكة استحوذت على ما نسبته 2 في المائة من حجم التجارة العالمية للقمح هذا العام، حيث سيصل إجمالي استيرادها من القمح 3.5 مليون طن، بنسبة زيادة 29 في المائة عن العام الماضي، التي بلغت فيه 2.7 مليون طن من القمح.

وأوضحت المصادر، أن حجم التجارة العالمية من القمح تقدر بين 170 إلى 180 مليون طن سنويا، فيما يتراوح حجم الإنتاج السنوي العالمي من القمح بين 700 إلى 800 مليون طن، لافتة إلى أن استيراد المملكة من القمح هذا العام 3.5 مليون طن، يجعلها تستحوذ على ما يمثل 2 في المائة تقريبا من السوق العالمي للقمح.

وأشارت المصادر إلى أن المملكة ستطرح مناقصة لاستيراد ما بين 400 إلى 500 ألف طن من القمح قبل نهاية 2016، بعد أن استوردت المملكة قرابة ثلاثة ملايين طن حتى أكتوبر الماضي، ليصل إجمالي الواردات من القمح منذ 2008 حتى الآن 19730 مليون طن.

وأبانت أن إجمالي ما استوردته المملكة من القمح في 2008، بلغ 305 آلاف طن، أعقب ذلك زيادة في حجم الكميات المستوردة لتتعدى 1.9 طن في الأعوام الثلاثة، التي تلت عام 2008، أي بنسبة زيادة 527 في المائة ذلك بفضل زيادة الاستهلاك المحلي من القمح.

وأفادت أن حجم الكميات التي استوردتها المملكة في عامي 2012 و2013 تجاوز مليوني طن، وفي عام 2014 بلغ حجم الكميات المستوردة من القمح أكثر من ثلاثة ملايين طن، قبل أن ينخفض في عام 2015، إلى 2.7 مليون طن، وتتوقع المؤسسة أن يصل حجم الكميات المستوردة هذا العام 3.5 مليون طن من القمح أي بنسبة زيادة 29 في المائة، عن العام الماضي.

ووفقا لإحصائية صادرة عن المؤسسة العامة للحبوب فإن تقرير مجلس الحبوب الدولي رفع توقعاته لإجمالي الإنتاج العالمي من القمح خلال الموسم الحالي (2017/2016م) بمقدار مليون طن إضافية ليسجل مستوى قياسيا عند 749 مليون طن مقابل 748 مليون طن (توقعات سابقة) ومقابل 737 مليون طن الموسم السابق.

ويعزى رفع التوقعات إلى زيادة الإنتاجية بدول منطقة البحر الأسود وأستراليا بشكل عوض الانخفاض في إنتاجية دول الاتحاد الأوروبي وشمال إفريقيا والصين، في حين أبقى التقرير على توقعاته لإجمالي الاستهلاك العالمي من القمح الموسم الحالي عند 736 مليون طن وذلك في مقابل 720 مليون طن الموسم السابق.

ورفع التقرير توقعاته لإجمالي مخزونات القمح العالمية بنهاية الموسم الحالي بمقدار مليوني طن إضافية، لتصل إلى 235 مليون طن مقابل 233 مليون طن (توقعات سابقة) ومقابل 222 مليون طن نهاية الموسم السابق.

ووفقا لتوقعات المؤسسة العامة للحبوب، فإن حجم استيراد المملكة من القمح سيصل إلى أربعة ملايين طن في عام 2021، على أن يبلغ حجم استيرادها 4.5 مليون طن في عام 2025.

اقرأ أيضاً:

2.38 مليار ريال قيمة واردات السعودية من القمح هذا العام

السعودية: ارتفاع واردات القمح 900 % خلال 9 سنوات

السعودية تعتزم شراء 3,1 مليون طن قمح العام الحالي


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك