عقارات دبي تشهد موجة من الارتفاع بنسبة 25%

عقارات دبي تشهد موجة من الارتفاع بنسبة 25%
2.5 5

نشر 09 أيلول/سبتمبر 2013 - 10:45 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
ارتفاع قيمة العقارات في بعض المناطق السكنية في دبي أصبحت تقارب القيمة التي تم تسجيلها ما قبل الأزمة المالية من عام 2008
ارتفاع قيمة العقارات في بعض المناطق السكنية في دبي أصبحت تقارب القيمة التي تم تسجيلها ما قبل الأزمة المالية من عام 2008
تابعنا >
Click here to add النهضة as an alert
النهضة
،
Click here to add دبي as an alert
دبي

سجلت أسعار الشقق السكنية بدبي ارتفاعا بنسبة 25,1% خلال الربع الثاني من 2013 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، بحسب تقرير لشركة "كلاتونز" المتخصصة في الاستشارات العقارية.

وأشار التقرير إلى أن ارتفاع قيمة العقارات في بعض المناطق السكنية في دبي أصبحت تقارب القيمة التي تم تسجيلها ما قبل الأزمة المالية من عام 2008. فيما ارتفعت قيمة الفلل في الربع الثاني من العام بمعدل 21%، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وفقا لصحيفة "الاتحاد".

وأكد التقرير أن الارتفاع في مستويات الوظائف قد أدى إلى زيادة الضغط على أسعار وإيجارات الوحدات السكنية، وقد ظهر ذلك جلياً من خلال قيم العقارات التي ارتفعت لتقترب من ثلاثة أضعاف خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2008، إلا أنها ظلت أقل من 31% خلال الربع الثالث عندما كان السوق في ذروته.

وحققت الفلل والشقق السكنية عائدات قوية، حيث سجلت الأخيرة نمواً سعرياً بلغ 25% في الربع الثاني وحده، حيث تضاعفت الأرقام بالمقارنة بالفترة ذاتها من عام 2012. وقد انخفضت الأسعار في أعقاب الأزمة المالية بمعدل 49٫7%، ولكنها شهدت اليوم ارتفاعاً بمعدل 36٫9% بالمقارنة بالربع الثاني من عام 2009.

وقال ستيفن مورجان مدير "كلاتونز" في منطقة الشرق الأوسط: "إن التعافي الإيجابي الذي شهدته سوق الوحدات السكنية في دبي حتى الآن خلال هذا العام ليس وليد المصادفة، خاصة إذا أخذنا بعين الاعتبار التصحيح الهائل الذي تم تسجيله. كما أننا ما زلنا بعيدين عن فترة الازدهار السابقة عندما كان النمو أكبر من أن يتم استيعابه.

وقد عزّزت المستويات القوية للتوظيف والزيادة السكانية تسارع وتيرة القيم المالية للوحدات السكنية خلال هذه السنة، وهو ما أدى إلى ابتعاد المضاربين غير المحترفين عن المشهد العام، كما كانت الحال في السابق. ونحن لم نر بعد حلاً محدداً لهذه المسألة، بالرغم أن هذا أقل شأناً بكثير عما كان في عام 2008، لا سيّما إذا وضعنا في الاعتبار العدد المتزايد للمستهلك النهائي في السوق".

وأشار التقرير إلى أن سوق الوحدات السكنية في إمارة الشارقة، التي يرتبط ازدهارها بدبي، قد شهد ارتفاعاً في قيم الإيجارات في المناطق القريبة من دبي مثل النهدة والمجاز.

© 2013 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

اضف تعليق جديد

 avatar