800 ريال راتب عادل للعمالة المنزلية بالسعودية

منشور 03 شباط / فبراير 2014 - 12:10
وزارة العمل هي الجهة المخولة بالتفاوض مع الدول لفتح باب الاستقدام
وزارة العمل هي الجهة المخولة بالتفاوض مع الدول لفتح باب الاستقدام

أكد رئيس لجنة الاستقدام السعودية سعد البداح، خلال حديث له مع "العربية.نت" على أنه لم يتم حتى الآن التوصل لأي اتفاقيات مع دولتي إندونيسيا أو النيبال لفتح باب استقدام العمالة المنزلية منهما، مضيفاً أنه لم يتم تحديد أي راتب للعمالة النيبالية الجديدة.

وأضاف أن كل ما يشاع من أخبار عن فتح باب الاستقدام من إندونيسيا أو توقيع اتفاقية مع نيبال تحدد راتب العاملة المنزلية النيبالية بـ1200 ريال أخبار غير صحيحة.

وأشار إلى أن وزارة العمل هي الجهة المخولة بالتفاوض مع الدول لفتح باب الاستقدام، ولم تعد اللجنة هي المسؤولة عن هذا الملف، ولكن حتى الآن لم يتم حسم أي ملف وكل ما يشاع عن ذلك أمر غير صحيح، ولم يحدد حتى الآن أي راتب للعمالة النيبالية. وأضاف أن كل ما أشيع عن ذلك هو أخطاء صحافية تسيء وتضر بالمواطنين.

وانتقد محاولة بعض الدول رفع رواتب عمالتها بشكل مبالغ فيه على حساب المواطن السعودي، مؤكدا على أن راتب 1200 ريال للعاملة المنزلية مبالغ فيه جدا.

وأضاف "أرى أن مبلغ 800 ريال شهريا عادل جداً، مع توفير الأكل والسكن، فالأسرة السعودية كريمة وكثيراً ما تهدي عمالتها الكثير من الهدايا والمصاريف الخارجية، بحيث يصل الراتب في جل الحالات لأكثر من 1200".

ويكشف البداح على أن المتاح حاليا لاستقدام العمالة المنزلية في السعودية هي من دول الفلبين وسيرلانكا وكينيا فقط، ولا يرى أن هناك تأخير في حسم ملفات الاستقدام الجديدة وهي الملفات التي تتولاها وزارة العمل.

وأضاف "الوزارة تعمل بكل جد لمصلحة المواطن السعودي ولن تفرط في حقوقهم وأن كل ما يتداول حاليا عن زيادة رواتب للإندونيسية أو النيبالية هو مجرد إشاعات غير صحيحة، فالوزارة لا تتفاوض على راتب أو تكلفة، وهذه الاجتهادات في غير محلها.


© 2019 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

مواضيع ممكن أن تعجبك