دول الخليج تمتلك الاحتياطيات النفطية الأطول عمراً

دول الخليج تمتلك الاحتياطيات النفطية الأطول عمراً
2.5 5

نشر 08 تشرين الأول/أكتوبر 2013 - 06:15 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
تعرف دول الخليج العربي بكونها المنتج والمصدر الأول للنفط على مستوى العالم، حيث أنها تحتوي على احتياطيات هائلة من النفط والغاز
تعرف دول الخليج العربي بكونها المنتج والمصدر الأول للنفط على مستوى العالم، حيث أنها تحتوي على احتياطيات هائلة من النفط والغاز

يعد العمر الافتراضي للنفط الأعلى في دول الخليج العربي اذ يصل في الكويت إلى أكثر من 97 عاماً، وفي الامارات  إلى أكثر من 80 عاماً، وفي السعودية يبلغ العمر الافتراضي للاحتياطي النفطي أكثر من 65 عاماً.

ولفت تقرير اقتصادي متخصص إلى أن احتياطيات دول الخليج من الغاز تعادل 20.2% من الاحتياطيات العالمية المؤكدة، ولكن تلك الاحتياطات الهائلة يتم هدرها سريعاً مع انتشار ظاهرة ما يعرف بالغاز المحروق المصاحب لانتاج النفط، لاسيما أن الغاز الطبيعي يستخدم كلقيم في إنتاج الطاقة الكهربائية خاصة أن الغاز بخلاف النفط وقود غير ملوث وصديق للبيئة.

وقال التقرير “إنه إذا استمر الطلب على الوقود في دول الخليج العربي في الارتفاع بالنسبة نفسها التي ارتفع اليها خلال العام الماضي، فإن استهلاك النفط سيتضاعف في عام 2024 المقبل”.

وأوضح التقرير “الذي أعده المركز الدبلوماسي الكويتي للدارسات الاستراتيجية” أن إهدار الموارد الطبيعية في دول الخليج العربية من شأنه أن يؤثر سلباً في الاقتصاد على المدى البعيد.

وقال “إن إهدار الموارد الطبيعية خاصة «الغاز والنفط» من شأنه أن يؤثر سلباً في الاقتصاد ويقلص المرونة الاقتصادية في مواجهة الصدمات، مبيناً ان دول الخليج تستهلك في الوقت الحالي طاقة أولية تفوق ما تستهلكه دول إفريقيا بالكامل، على الرغم من أن عدد سكانها لا يتجاوز 5% من عدد سكان القارة السمراء.

ولفت إلى أن نحو كامل الطاقة في الخليج يتم إنتاجها من النفط والغاز دون الحد من غاز ثاني أكسيد الكربون، وإذا استمر الطلب على الوقود في الارتفاع بالنسبة نفسها التي ارتفع إليها خلال عام 2012 فإن استهلاك النفط سوف يتضاعف في عام 2024.

وشدد “بحسب صحيفة الرياض السعودية” على “أن هذا السيناريو غير مرغوب فيه من أجل الأمن القومي لكل بلد من بلدان الخليج، ومن أجل البيئة العالمية، فكثافة استهلاك الطاقة إقليمياً مرتفعة بمعدلات كبيرة بعكس المناطق الصناعية الأخرى بسبب القصور في النظم والسياسات المتبعة للحفاظ على تلك الموارد.

وأضاف «تعرف دول الخليج العربي بكونها المنتج والمصدر الأول للنفط على مستوى العالم، حيث أنها تحتوي على احتياطيات هائلة من النفط والغاز».

مشيراً إلى حدوث ارتفاع كبير في الاحتياطيات المؤكدة. وقال “إن هذه الاحتياطيات تصل وفقا للتقرير الاحصائي السنوي لشركة بريتيش بيتروليوم البريطانية لعام 2013 إلى 493 مليار برميل أو ما يعادل 29.8% من الاحتياطيات العالمية.

Copyright © CNBC Arabia

اضف تعليق جديد

 avatar