في السودان تقاوي فاسدة تهدد بفشل موسم القمح الحالي

في السودان تقاوي فاسدة تهدد بفشل موسم القمح الحالي
2.5 5

نشر 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2013 - 09:11 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
كان مراقبون قد حذروا في وقت سابق من أن تقاوي القمح التي تم استيرادها من تركيا، جلبت في وقت متأخر، وأن طريقة تخزينها كانت سيئة مما قد يعرضها للتلف
كان مراقبون قد حذروا في وقت سابق من أن تقاوي القمح التي تم استيرادها من تركيا، جلبت في وقت متأخر، وأن طريقة تخزينها كانت سيئة مما قد يعرضها للتلف
تابعنا >
Click here to add المصرف الزراعي as an alert
،
Click here to add احمد as an alert
احمد
،
Click here to add لجنة التحقيق as an alert
لجنة التحقيق
،
Click here to add الري as an alert
الري
،
Click here to add وزارة الزراعة as an alert
وزارة الزراعة
،
Click here to add محمد حسن as an alert
محمد حسن

يعيش غالبية المزارعين بمشروع الجزيرة في السودان أياما عصيبة وحالة ترقب بعد فشل تقاوي قمح مستوردة من تركيا في الإنبات، مما يهدد موسم زراعة القمح في السودان بالفشل، وفيما شكلت وزارة الزراعة لجنة لتقصى الحقائق حول ما أثير من معلومات عن فساد تلك التقاوي، طالب اتحاد المزارعين منتجي ومزارعي القمح بالصبر على التقاوي الجديدة، حتى صدور قرار لجنة التحقيق في مدى صلاحيتها.

وقال وكيل وزارة الزراعة والري السوداني مهندس محمد حسن جبارة في بيان صحافي تلقت "العربية نت" نسخة منه، إنه وبناءً على الشكاوى التي وردت للوزارة بشأن تقاوي القمح التي بدأت زراعتها هذا الموسم بمشروع الجزيرة فقد قررت الوزارة تكوين لجنة لتقصي الحقائق حول الموضوع من الخبراء والمختصين للوقوف على الحقائق ووضع توصيات وصفها بالناجزة والعاجلة للمعالجات التي يمكن أن تتخذ والتي سوف تبدأ عملها فوراً وتقرر لها أن ترفع تقريرها خلال 3 أيام.

إلى ذلك أكد المزارع بمشروع الجزيرة أحمد العقيل في حديث لـ"العربية نت" أنه كان ينوي زراعة 27 فدانا من القمح، إلا أنه وبعد زراعة 7 أفدنة توقف عن مواصلة الزراعة بسبب عدم نبات المحصول عند غالبية المزارعين في المنطقة، وقال إنه الآن في انتظار مصير ما زرعه.

وأبدى المزارع "العقيل" تخوفه وقلقه من المطالبات والتعهدات التي خطها بيده لدى البنك الزراعي نظير زراعة القمح هذا الموسم.

وأصدر اتحاد المزارعين السودانيين بياناً طالب فيه المزارعين ومنتجي محصول القمح بالصبر تجاه تقاوي القمح التركية لحين صدور قرار اللجنة الفنية المكونة لهذا الغرض، مشيرا إلى أن اللجنة توجهت ميدانياً لمشروع الجزيرة.

وحمل بيان اتحاد المزارعين وزارة الزراعة مسؤولية ما يحدث.

وكان مراقبون قد حذروا في وقت سابق من أن تقاوي القمح التي تم استيرادها من تركيا، جلبت في وقت متأخر، وأن طريقة تخزينها كانت سيئة مما قد يعرضها للتلف.

© 2013 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

اضف تعليق جديد

 avatar