79% من المسافرين الإماراتيين يتفقدون رسائل العمل عبر هواتفهم خلال العطلات

منشور 20 آب / أغسطس 2014 - 10:43

كشف بحث صادر عن مجموعة فنادق إنتركونتيننتال أمس، عن أن أكثر من 10 آلاف مسافر من 13 دولة حول العالم يعتبرون هواتفهم الذكية أهم غرض يحتاجون إليه بشكل أساسي خلال عطلاتهم.

ووفقاً للبحث الذي أجراه نادي مكافآت مجموعة فنادق إنتركونتيننتال، فإن المسافرين من الإمارات من أكثر المسافرين اعتماداً على الهواتف الذكية ممن شاركوا في استطلاع الرأي الخاص بالبحث، حيث أكد 48% من المشاركين من الإمارات على أن الهواتف الذكية هي أهم غرض يصطحبونه خلال عطلاتهم، بالمقارنة بحوالي 24% فقط من المسافرين من المملكة المتحدة، و38% من بقية المشاركين بالاستطلاع عالمياً.

ويعتبر المسافرون من دولة الإمارات من الأكثر احتمالية للبقاء على اتصال بأعمالهم خلال العطلات، حيث قال 79% من المشاركين في الاستطلاع إنهم يستخدمون هواتفهم الذكية لتفقد رسائل العمل خلال العطلة، ما تعد نسبة أكبر بشكل واضح عن المعدل العالمي وهو 68%.

وعلى الصعيد العالمي، أشار 67% من المشاركين بالاستطلاع إلى أنهم يستخدمون هواتفهم الذكية كل يوم خلال العطلة.

ونتيجة لذلك، يقضي 1 من كل 10 مسافرين ما يعادل 70 ساعة على الإنترنت عبر هاتفه الذكي خلال عطلته، ما يمثل 20% من وقته خلال عطلة مدتها أسبوعان.

ووجد البحث أن الهواتف الذكية أصبحت بديلاً عن البطاقات البريدية التقليدية، حيث قال 64% من المشاركين في الاستطلاع دولياً إنهم يستخدمون الهواتف الذكية لمراسلة أصدقائهم.

وقال 32% آخرون إنهم يستخدمونها للتحدث مع العائلة والأصدقاء عن طريق برنامج «سكايب» خلال عطلاتهم.

وبالرغم من ذلك، فإن مشاركة العطلة مع الأصدقاء والعائلة تعد أفضل الطرق لتمضية العطلة، حيث قال 1 من كل 10 مسافرين إن هذه المشاركة تعادل متعة العطلة نفسها.

وكشف البحث أن 42% من المسافرين يتفقدون مواقع التواصل الاجتماعي كل يوم خلال العطلة، كما يقوم 25% من المسافرين بتفقد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك قبل الذهاب للنوم.

كما أصبح التقاط الصور الشخصية أحد أشهر الطرق لمشاركة تجربة العطلة، حيث قال أكثر من 25% من المسافرين إنهم يستخدمون الهواتف الذكية لالتقاط الصور الشخصية لأنفسهم في العطلة.

ويعد هذا التوجه سائداً في الإمارات، حيث يستخدم ثلث المسافرين من الإمارات هواتفهم الذكية لالتقاط الصور الشخصية خلال عطلتهم، كما يستخدم 36% هواتفهم لمشاركة صور لوجباتهم.

كما قال 45% من جميع المسافرين إن التخطيط يعد أفضل جزء في الذهاب في عطلة، ويمضي أكثر من ثلث المسافرين (37%) أكثر من يوم للبحث عن عطلتهم.

ويعد برنامج مكافآت مجموعة فنادق إنتركونتيننتال أول وأكبر برنامج مكافآت في العالم، حيث يضم أكثر من 80 مليون عضو حول العالم.

وقالت سوزانا فرير-إيبستين، نائب الرئيس الأول لتسويق برنامج ولاء العملاء في مجموعة فنادق إنتركونتيننتال: «نستخدم الآراء لنتوقع توجهات وسلوك العملاء، ويظهر هذا البحث كيف تقوم تكنولوجيا الهواتف المحمولة بتغيير تجربة العطلات بشكل جذري، من تمكين المسافرين من تخيل عطلتهم والتخطيط لها إلى مساعدتهم على الاستمتاع برحلتهم ومشاركة تجربتهم مع الأصدقاء والعائلة».

وكجزء من الاستطلاع العالمي، قام برنامج مكافآت مجموعة فنادق إنتركونتيننتال بإطلاق منصة إلكترونية تظهر التجارب المتاحة لـ 80 مليون عضو حول العالم – من تجارب ثقافية ببعض أشهر المتاحف إلى المناسبات العائلية أو التجارب الفريدة مثل تجربة سبا استرخائية.

وتتضمن المنصة آراء أعضاء البرنامج والمسافرين الدوليين حول العالم.

ويقدم برنامج مكافآت مجموعة فنادق إنتركونتيننتال مزايا لا مثيل لها، منها اتصال مجاني بالإنترنت لجميع أعضاء البرنامج في جميع فنادق المجموعة، لا توجد أيام مستثناة من استرداد النقاط عبر الإقامة في الفنادق.


Copyrights © 2019 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك