دبي: وسطاء العقار يجنون 785 مليون درهم عمولات في 6 أشهر

دبي: وسطاء العقار يجنون 785 مليون درهم عمولات في 6 أشهر
2.5 5

نشر 09 تشرين الأول/أكتوبر 2013 - 12:05 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
تقول حكومة دبي إن قيمة عمولات الوسطاء تجاوزت 785 مليون درهم خلال الأشهر الستة من العام الجاري، متوزعة على عقارات قيمتها 39 مليار درهم
تقول حكومة دبي إن قيمة عمولات الوسطاء تجاوزت 785 مليون درهم خلال الأشهر الستة من العام الجاري، متوزعة على عقارات قيمتها 39 مليار درهم
تابعنا >
Click here to add دبي as an alert
دبي
،
Click here to add بروبيرتيور as an alert
بروبيرتيور

بعد أربع سنوات من التداعيات السلبية للأزمة الاقتصادية على القطاع العقاري في دبي، بدأت أعمال الوسطاء العقاريين من مؤسسات وأفراد تزدهر من جديد، لتتجاوز عمولات الوسطاء 785 مليون درهم خلال الأشهر الستة من العام الجاري 2013.

وبحسب وسطاء في السوق، فإن نحو 1500 مكتب ألغت أو جمدت أعمالها سابقا عادت إلى السوق من جديد ليبلغ عدد مكاتب الوساطة حالياً حوالي 4 آلاف مكتب.

ويبدأ الوسطاء هذه الأيام نهارهم بالذهاب مبكرا إلى مكاتبهم لعقد اللقاءات مع الزبائن وعرض العقارات والصفقات عليهم، وقد كانت أغلب تلك المكاتب شبه فارغة حتى وقت قريب.

هذا النشاط مرتبط بعودة نمو سوق العقارات بدبي واطلاق مشاريع جديدة، وهو ما يفسره الوسيط العقاري يونس العرب من مكتب "أوشن فيو" للوساطة العقارية بنمو عدد سكان دبي والإقبال اللافت من السوريين والمصريين على شراء واستئجار العقارات، إضافة إلى مزايا التملك الحر التي تتيحها دبي في عدد كبير من المشاريع.

ويجتهد يونس في بداية نهاره في إقناع أحد الملاك لخفض سعر شقة عرضها للبيع في مشروع المارينا يعتقد يونس أن سعرها مبالغ فيه وهي بقيمة 1.4 مليون درهم، ثم يجري لقاءات ومناقشات مع زملائه الآخرين ممن يتولون مهمة إنجاز معاملات البيع والشراء، أو مرافقة العملاء إلى موقع العقار المطلوب للبيع أو الشراء.

انتعاش السوق العقاري مكن يونس من تحقيق مبيعات لوحده بنحو 120 مليون درهم خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

وتقول حكومة دبي إن قيمة عمولات الوسطاء تجاوزت 785 مليون درهم خلال الأشهر الستة من العام الجاري، متوزعة على عقارات قيمتها 39 مليار درهم.

ويضيف يونس أن نحو 1500 مكتب وساطة أعادت إحياء أعمالها ليصبح عدد شركات الوساطة حاليا نحو 4 آلاف شركة.

وحسب مصادر في السوق فإن حجم المعاملات العقارية التي تتم عبر مكاتب الوساطة ارتفع في الأشهر 12 الأخيرة ما بين 50 و60%.

وقد رفعت هذه المعاملات من ربحية مكاتب الوساطة العقارية التي تواجه اليوم بقوانين صارمة لضبط عملها، حيث ألقيت عليها أغلب اللوم بدفع السوق سابقا نحو فقاعة عقارية.

© 2013 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

اضف تعليق جديد

 avatar