السودان: تجار ورجال أعمال يدشنون مبادرة "إيداع" لدعم السيولة في البنوك

منشور 31 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 07:08
السودان
السودان

أودع التجار والموردون وأصحاب العمل بسوق ليبيا بأم درمان  500 مليون جنيه سوداني (10.5 ملايين دولار تقريبا) بمصارف مختلفة إنفاذا لمبادرة (إيداع) التي أطلقها اتحاد أصحاب العمل للتوريد في المصارف إسهاما منه في حل أزمة السيولة بالبلاد.

وشهد تدشين مبادرة "إيداع" بسوق ليبيا والتي أطلقها اتحاد أصحاب العمل ممثلا في الغرفة التجارية، نائب محافظ البنك المركزي حسين جنقول ورئيس الغرفة التجارية يوسف أحمد يوسف ورئيس غرفة النقل علي أبرسي وعدد من مديري البنوك التجارية العاملة بالسوق، وعدد من التجار والمستوردين والمصدرين.

وأكد جنقول التزام البنك المركزي بالحفاظ على أموال المودعين، وردها في اي وقت يطلبونها، مطالبا البنوك التجارية بمد فترة ساعات العمل الرسمية والعمل لفترة مسائية لتمكين العملاء من الإيداع، وأثنى على المبادرة التي أطلقها القطاع الخاص لبناء الثقة بين المواطنين والقطاع المصرفي، مشيدا بتدافع تجار سوق ليبيا ودعمهم الكبير للمبادرة.

وأعلن رئيس شعبة المستوردين بسوق ليبيا حسبو محمد أحمد التزام تجار ومستوري سوق ليبيا بدعم مبادرة ضخ النقود بالمصارف، مؤكدا استمرار اتحاد أصحاب العمل بالسوق توريد أموالهم اعتبارا من اليوم الأحد.

وأعلن عدد من رجال الأعمال والشُعب ذات الصلة عن توريد مبالغ استباقية للمبادرة قبيل تدشينها اليوم تصل إلى 6 مليارات جنيه للجهاز المصرفي منها 5 مليارات جنيه من شُعب غرفة الخدمات الاقتصادية ومليار جنيه من رجل الأعمال علي أبرسي.

 

اقرأ أيضًا: 

السودان يتحرك بقوة للاندماج في الاقتصاد العالمي
بعد رفع العقوبات... اقتصاد السودان يعود للمحافل الدولية
السودان يكمل متطلبات التعاون الاقتصادي مع 52 دولة




جميع حقوق النشر محفوظة 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك