7 مزايا في خدمة «سكايب» للاتصالات

منشور 18 كانون الأوّل / ديسمبر 2012 - 07:50
يمكنك سكايب من الاتصال بمؤتمر ما للمشاركة به وإضافة زر سكايب على موقعك الخاص على الشبكة لإتاحة المجال أمام الزبائن لتوفير أسلوب سهل ومجاني للاتصال بك
يمكنك سكايب من الاتصال بمؤتمر ما للمشاركة به وإضافة زر سكايب على موقعك الخاص على الشبكة لإتاحة المجال أمام الزبائن لتوفير أسلوب سهل ومجاني للاتصال بك

بات اسم «سكايب» من الشعبية بحيث شرع الكثيرون باستخدام هذه الخدمة لإجراء المكالمات الصوتية المجانية، وإقامة جلسات حوار بالفيديو بين الأقرباء والأصدقاء البعيدين عن بعضهم البعض. لكن هذا الجانب واحد فقط من الخدمة، إذ إن «سكايب» هو أداة تجارية قوية. فمؤتمرات الفيديو، من شأنها أن تحل محل رحلات العمل، وتوفير المال المدفوع على تذاكر الطائرات والفنادق، واستئجار السيارات.

في الواقع هناك في «سكايب»، الأكثر بكثير من اتصالات المشاهدة الشخصية، ومثالا على ذلك، يمكن استخدامها لاطلاع شخص آخر على عروض «باور بوينت». كما يمكن الاتصال بمؤتمر ما للمشاركة به، من دون أي عراقيل، كذلك يمكن إضافة زر «سكايب» على موقعك الخاص على الشبكة لإتاحة المجال أمام الزبائن لتوفير أسلوب سهل ومجاني للاتصال بك.

عروض وتسجيلات:

1- المشاركة بالشاشة: لا يتيح لك «سكايب» عرض صورتك فحسب، بل وعرض شاشة الكومبيوتر الخاصة بك أيضا. وأحد أفضل أسرار البرمجيات التي جرى حفظها هي أن هذه الميزة تتيح المشاركة في العروض والتقديمات، وإبراز صفحة الموقع، وإظهار كيفية استخدام منتج جديد مثلا.

ابدأ باتصال فيديو عن طريق «ويندوز»، أو «ماك». وحال إتمام الاتصال انقر على أيقونة + الموجودة على شريط المتصلين، واختر «شاشات المشاركة» Share screens. وانقر على الإطار الذي يظهر على زر «البدء». وهذا من شأنه التشارك بسطح مكتبك برمته. ولكن إن رغبت بالمشاركة بنافذة معينة، أو برنامج، انقر على السهم السفلي، واختر «المشاركة بالنافذة». ثم اختر النافذة التي ترغب بالمشاركة بها قبل النقر على «البدء».

2- تسجيل الاتصالات: تسجيل الاتصالات لا تلقى عادة استحسانا، لكنه يخدم في غرض ثمين في الأعمال والتجارة. إذ يساعد على إعادة النظر في التسجيل لالتقاط النقاط المهمة فيه، وتدوين نسخة مدونة من الحوار الذي دار.

وهناك الكثير من تطبيقات «سكايب» في ويندوز بإمكانها تسجيل الاتصالات، كـ«إم بي 3 سكايب ريكوردر» مثلا الذي يمكنه التسجيل أوتوماتيكيا ويدويا. والأكثر إثارة هو إمكانية تجزئة التسجيلات إلى مسارات مختلفة، واحد خاص بالمتصل، والآخر بالشخص المتصل به، وهو مجاني. وإذا رغبت بمرونة أكبر، هناك مضافات آي ام كابتشر IMcapture 50 دولارا، التي تضيف ميزة تسجيل الاتصال الفيديوي إلى المزيج هذا، والتي يتلاءم مع ويندوز وماك.

مؤتمرات على الشاشة:

3- الانضمام السهل إلى مؤتمرات الفيديو: قد يدرك الجميع صعوبة الدخول والانضمام إلى مؤتمرات الفيديو، كتأكيد عنوان البريد ألإلكتروني، وطلب الرقم المطلوب، وإدخال كلمة المرور، وما إلى ذلك. فإن كنت من مستخدمي أوتلوك، قم بالكشف عن إنستانت ميتينغ من بلانترونكس. فهذه الإضافة المجانية تقوم باختصار تفاصيل إجراءات الدخول المدونة على تقويم «أوتلوك»، وتذكرك بالاجتماع قبل انعقاده، مع تأمين طلب الرقم عن طريق نقرة واحدة فقط عبر سكايب.

وإذا كنت من منظمي هذا الاجتماع، يمكن استخدام «الاجتماع الفوري» (إنستانت ميتينغ) لإبلاغ الحضور عن حصول تأخير. كما يمكنه حتى إعادة طلب الاتصالات التي فشلت عن طريق نقرة واحدة. والخدمة هذه متوفرة أيضا في «أندرويد»، و«بلاك بيري»، و«آي أو إس»، على الرغم من أن هذه التطبيقات لا يمكن مقارنتها بجودة «سكايب».

4- إضافة زر «سكايب» إلى موقعك: هل ترغب أن يتصل بك زبائنك مجانا؟ في العادة يتطلب ذلك تركيب رقم مجاني بالنسبة إليهم، ولكنه ليس مجانا تماما بالنسبة إليك. بيد أنه من حسن الحظ هناك وسيلة أخرى لتوسيع هذا الخيار لأغراض البيع والخدمات، وذلك عن طريق إضافة زر «سكايب» على موقعك الإلكتروني.

وبعد اختيار واحد من عشرات أنواع الأزرار المختلفة، قم بإلصاق رمز HTML في البقعة المناسبة على موقعك. وبعد ذلك أضف بعض النصوص الوصفية التي تشرح كيف يسهل هذا الزر للزبائن الاتصال بك.

رقم «سكايب» إنترنتي:

5- الحصول على رقم «سكايب»: إضافة زر سكايب إلى موقعك يتيح للأشخاص الاتصال بمقر عملك مباشرة، لكنه ليس كالأمر ذاته مثل الحصول على رقم هاتفي عادي الذي يمكن المشاركة به مع الزبائن والمتصلين الآخرين المهمين. فإذا رغبت في جعل «سكايب» مرنا مطواعا بالنسبة إلى تلقي الاتصالات الآتية، مثل الاتصالات الخارجة، احصل على رقم لـسكايب على الشبكة Skype Online Number.

وكما يوحي الاسم، فهو رقم هاتفي مكرس لهذه الغاية الذي يمكن الأشخاص الاتصال به من الهواتف الأرضية والجوالة. وعندما يأتي الاتصال، يقوم «سكايب» بالرنين تماما، كالاتصال الصادر من «سكايب» إلى «سكايب»، مع إظهار هوية المتصل على الشاشة.

ومن النواحي الحسنة هنا، إمكانية اختيار رمز المنطقة والمدينة بالنسبة إلى هذا الرقم، مما يساعد، إذا كان مقر أعمالك في ناحية ما، لكنك تستقر في ناحية أخرى، أو تسافر إليها مرارا. وتشمل هذه الميزة أيضا تحويل المكالمات، والبريد الصوتي، وخيار إشراك عشرة أرقام مختلفة بحساب «سكايب» واحد. وأرقام «سكايب» على الشبكة تكلف 18 دولارا لمدة ثلاثة أشهر، أو 60 دولارا سنويا.

رسائل نصية:

6- رسائل نصية رخيصة: ومثل عملية التشارك بالشاشة، تعتبر الرسائل النصية أيضا واحدة من أسرار «سكايب» الأخرى. فعن طريق استخدام الكومبيوتر، أو الهاتف الجوال، يمكن إرسال الرسائل القصيرة إلى أي جهة، غالبا بتكلفة تقل عن الشركة المقدمة لمثل هذه الخدمات، لا سيما عندما ترسل الرسائل عبر البحار.

والرسائل النصية عبر سكايب ليست مجانية، بل يتوجب الحصول على اعتماد مالي في الحساب لاستخدامها. لكن الرسوم تبدأ بسعر 4.7 سنت للرسالة الواحدة، وفقا إلى القطر الذي ترسل منه الرسالة. لكن هذه الرسوم هي أقل بكثير مما تفرضه شركات الخدمات الهاتفية، كما تذكر مجلة بي سي ورلد.

7- واي - فاي: بتكلفة رخيصة أثناء السفر: أثناء السفر قد تقوم الفنادق بفرض رسم قدره 10 إلى 20 دولارا يوميا مقابل الحصول على خدمة «واي - فاي». وعندما تكون خارج البلاد، فإن تكلفة هذه الخدمة للتواصل مع الإنترنت تكون أعلى بكثير. لكن يمكن لـ«سكايب واي - فاي» وصلك بتكلفة أقل. فعن طريق استخدام النسخة الأخيرة من «سكايب» من «ويندوز»، أو تطبيق «سكايب» من «آي أو إس»، يمكن الانضمام إلى أي من أكثر من مليون نقطة ساخنة موزعة عالميا. ولكون هذه الخدمة ليست مجانية، فأنت بحاجة إلى نوع من الاعتماد المالي في حساب «سكايب». لكن الأخيرة تستوفي أجرها بالدقيقة، لا بكمية البيانات المستهلكة.


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك