كيف ستنجح؟

منشور 04 نيسان / أبريل 2016 - 09:26
لن تحقق حتماً المزيد من النجاحات إن لم تسعى جاهداً للتطوّر ومواكبة آخر تطورات مجال عملك
لن تحقق حتماً المزيد من النجاحات إن لم تسعى جاهداً للتطوّر ومواكبة آخر تطورات مجال عملك

بالتعاون مع Byat.com

هل نجحت في تحقيق انجازات باهرة ووصلت الى مرحلة أصبح فيها كافة الأشخاص ينظرون اليك كخبير في مجال عملك وحصلت على الكثير من الجوائز والمكافآت.

لا شك بأنك شخص ناجح بنظر الآخرين، ولكن هل أنت راضٍ عن انجازاتك والنجاح الذي تمكنت من تحقيقه حتى الآن، أم أنك تسعى لتحقيق المزيد من الإنجازات؟ في الواقع، يمكنك تحقيق المزيد من النجاحات في حياتك من خلال بذل المزيد من الجهد والالتزام بتحقيق أهدافك والتفاني في العمل. نقدم لك في ما يلي بعض الاسئلة التي يمكنك طرحها على نفسك كي تتمكن من تحقيق المزيد من الإنجازات.

1. ما هي الكتب التي ترغب بقراءتها؟

لن تحقق حتماً المزيد من النجاحات إن لم تسعى جاهداً للتطوّر ومواكبة آخر تطورات مجال عملك. حان الوقت لقراءة الكتب التي لم يتسنى لك قراءتها. قم باعداد قائمة بالكتب التي يجب عليك قراءتها سواء كانت متعلقة بحياتك المهنية أو اهتماماتك خارج العمل.

إن قراءة كتب جديدة سيساعدك في اكتشاف فرص ومهارات وأمور جديدة تؤثر ايجاباً على حياتك المهنية والشخصية. في الواقع، أشار استبيان أجراه بيت.كوم في أغسطس 2015 حول “الانجازات الشخصية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا” (أغسطس 2015) الى أن 41% من المهنيين في المنطقة صرّحوا بأن القراءة تساهم في إثراء حياتهم الشخصية والمهنية، كما قال 27% أنهم يفضلون قضاء وقت فراغهم في القراءة.

2. من هم الأشخاص الذين ترغب بمساعدتهم؟

لا تقتصر الأعمال الخيرية على الجمعيات الخيرية فحسب، إذ يمكن أن تشمل مساعدة صديق أو قريب، أو دار أيتام أو مسنين، أو مستشفيات أو مراكز أبحاث أو أية مؤسسة خيرية محلية أو عالمية. إن تقديم يد العون للآخرين هو أفضل وسيلة لاستغلال وقت فراغك بأفضل طريقة ممكنة.

إليك أمثلة على الأنشطة التي يقوم بها بيت.كوم لخدمة المجتمع.

3. من هم الأشخاص الذين ترغب بزيارتهم أو التحدث معهم؟

متى كانت آخر مرة قمت فيها بشراء ألعاب لأطفال عائلتك، أو زيارة أصدقائك المقربين أو التحدث معهم عبر الهاتف؟ في الواقع، أشار استبيان بيت.كوم حول “الانجازات الشخصية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا” الى أن 20% من المهنيين يفضلون قضاء وقت فراغهم مع عائلتهم وأصدقائهم المقربين.

إن السعادة التي سترسمها على وجوه أصدقائك والتأثير الايجابي الذي ستتركه في حياتهم لا يقدّر بثمن. لذا توقف عن المماطلة والتأجيل وتواصل اليوم مع الأشخاص المقربين لك.

إليك نصائح لمساعدتك على التألق في هذا العام.

4. هل ترغب بالتعرّف على أصدقاء جدد؟

يكتشف العديد من الأشخاص بعد تحقيقهم لنجاحات باهرة في حياتهم أن علاقاتهم الاجتماعية محدودة وأنهم اهملوا تكوين صداقات حقيقية.

لا تقلق إن كنت واحد من أولئك الأشخاص، فلن يفت الوقت بعد على التعرّف على أصدقاء جدد، إذ يمكنك العثور على صديق حقيقي عبر بذل جهداً اضافياً. تعد تخصصات بيت.كوم وسيلة متميزة للتواصل مع المهنيين في مجال عملك، كما يمكنك التعرّف على أشخاص جدد من خلال حضور فعاليات، ومؤتمرات، ومعارض فنية وورش عمل.

إليك 10 نصائح متميزة لتعزيز مستويات السعادة والرضا.

5. ما هي الأماكن التي ترغب بزيارتها؟

أشار 62% من المهنيين الذين شاركوا في استبيان بيت.كوم حول “الانجازات الشخصية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا” الى أن السفر يحسّن مزاجهم ويجعلهم يشعرون بالراحة الى حد كبير.

سواء كنت تحب السفر أم لا، تذكر بأنك لا تحتاج الى السفر الى أماكن بعيدة لاستعادة نشاطك وعافيتك. فالجلوس على شاطئ البحر أو على جبل، أو رؤية شروق أو غروب الشمس يساعدك بشكل كبير على استعادة نشاطك وحيويتك.

وإن كنت تحب السفر، فان اكتشاف ثقافات جديدة أو رؤية مناظر طبيعية جديدة أو التعرّف على أشخاص جدد هو أفضل وسيلة لتعزيز مستويات سعادتك ورفاهيتك وشعورك بالامتنان لكافة الأمور التي تملكها.

إليك سبعة أسباب تدفعك لأخذ إجازة.

6. هل ترغب بنشر مؤلفاتك؟

أشار استبيان بيت.كوم حول “التقدم المهني في الشرق الأوسط وشمال افريقيا” (يونيو 2011) الى أن 8 من أصل 10 مهنيين في المنطقة يقرأون كتب متعلقة بمجال عملهم بشكل منتظم. هل لديك مؤلفات لم تقم بنشرها بعد؟ حان الوقت الآن لمشاركة خبراتك ومعارفك مع الآخرين من خلال نشر مقالاتك في مجلات أو إنشاء مدونة خاصة بك أو تأليف كتاب.

إليك أمور بسيطة تساهم في تعزيز مسيرتك المهنية.

7. ما هي الأمور التي ترغب بتغييرها في منزلك؟

أشار استبيان بيت.كوم حول “التوازن بين العمل والحياة في الشرق الأوسط وشمال افريقيا” (سبتمبر 2012) الى أن 89,3% من المهنيين يعتقدون أن التوازن بين العمل والحياة هو أمر يمكن تحقيقه، في حين صرّح 43,3% بأنهم فشلوا في تحقيق توازن ناجح بين حياتهم المهنية والشخصية.

في الواقع، يصعب عليك أثناء صعودك السلم المهني، التفكير في تزيين منزلك، أو تغيير أريكة مهترئة، أو زراعة النباتات أو استبدال مرآة مكسورة.

ولكن إن كنت ترغب بتعزيز مستويات شعورك بالسعادة والرفاهية، يتعين عليك البدء أولاً بالمنزل الذي تعيش فيه. حان الوقت الآن للنظر حولك والتفكير في الأمور التي يجب تغييرها في المنزل للشعور بالمزيد من الراحة والرضا وتعزيز مستوى إنتاجيتك.

إليك ست نصائح لتحسين التوازن بين حياتك المهنية والشخصية خلال هذا العام.

8. ما هي التجارب التي ترغب بخوضها؟

هل ترغب بقيادة سيارة بسرعة كبيرة، أو تسلّق الجبال والقمم العالية، أو السباحة في بحر عميق أو المشاركة في ماراثون، أو حتى تجربة وصفات جديدة أو رسم مناظر طبيعية؟ أم هل ترغب بتعلّم هواية جديدة أو مشاهدة فيلم جديد؟ حان الوقت الآن لتحقيق كافة هذه الأحلام!

إليك نصائح لمساعدتك في العثور على شغفك.

9. ما هو الشعور الذي ترغب باختباره؟

هل سبق لك أن توقفت لبضع ثواني لشم رائحة الزهور؟ هل تستطيع التمييز بين رائحة الورود والياسمين والجاردينيا؟ أو هل سبق لك تناول حلوى “ميل في” أو “بروفيت رول” أو “الدونات” وشعرت بلذة تذوقها؟ أم هل سبق لك استنشاق الهواء الجبلي أو المشي على رمال الشاطئ؟ وهل رأيت اللوحات الفنية التي قرأت وسمعت عنها سواء على شبكة الانترنت أو في معرض أو متحف؟ هل سبق لك الجلوس على أرجوحة أو التزلج على الثلج؟ حان الوقت الآن لاختبار هذا الشعور. في الواقع، صرّح 86,5% من المهنيين بأن عملهم ساعدهم على اكتشاف ذاتهم، وذلك بحسب استبيان بيت.كوم حول “الشغف تجاه العمل في الشرق الأوسط وشمال افريقيا” (فبراير 2016).

إليك 10 عادات ستساعدك على تحسين حياتك.

10. ما هي المهارات التي ترغب باكتسابها؟

أشار استبيان بيت.كوم حول “التعليم في شركات الشرق الأوسط وشمال افريقيا” (مارس 2015) الى أن 97% من المهنيين ملتزمون بالتعلّم المستمر، كما يعتبر 54% أنفسهم خبراء في مجال عملهم. لا يفت الوقت أبداً على تعلّم مهارات جديدة، فسواء كنت ترغب بتعلّم رياضة، أو هواية، أو لغة جديدة أو مهارة متعلقة بمجال عملك، ستجد حتماً العديد من الفرص التي ستساعدك على تعلّم أموراً جديدة كالتسجيل في الدورات التقليدية أو الالكترونية أو التعلّم بشكل مستقل. في الواقع، يتزايد أعداد المهنيين الذين يقومون بتغيير مجالهم والعمل في مجال يختلف عن اختصاصهم، وقد أصبح ذلك اليوم في غاية السهولة نظراً لتوفر العديد من مصادر التعليم والتدريب المتاحة مجاناً على شبكة الانترنت. قم بزيارة قسم التعليم على بيت.كوم.

اكتشف كيف يمكنك اكتساب المهارات التي تنقصك.

11. ما هي العادات التي ترغب بالتخلص منها؟

لم يفت الأوان بعد على اتباع عادات أفضل سواء كان ذلك الحصول على قسط وافر من النوم أو تناول كمية مناسبة من الطعام أو اتباع نمط حياة صحي أو تحقيق توازن أفضل بين حياتك الشخصية والمهنية. في الواقع، أشار استبيان بيت.كوم حول “الانجازات الشخصية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا” الى أن 33% من المهنيين صرّحوا بأن تحقيق توازن أفضل بين حياتهم المهنية والشخصية سيجعلهم يشعرون بالمزيد من الرضا في حياتهم. قم باعداد قائمة بالعادات التي ترغب بتغييرها وحدّد وقت واقعي لتحقيق هذا الهدف، وتابع التقدم المحرز بشكل يومي.

إليك 12 طريقة لتحسين إنتاجيتك في العمل.

12. ما هو التأثير الايجابي الذي يمكنك احداثه في حياة الآخرين؟

هل أنت مرشد لشخص يمكنه الاستفادة من مهاراتك وخبراتك؟ هل يمكنك مساعدة أحد الأشخاص على تحقيق أهدافه من خلال التوصية به؟ هل يمكنك تقديم الحلول والنصائح التي تساعد الأشخاص على عيش حياة أفضل وتساهم في تعزيز مستوى سعادتهم ورفاهيتهم. في الواقع، صرّح 97% من المهنيين بأن الابتكار والابداع مهمان بالنسبة اليهم، كما أشار 84% الى أنهم يسعون جاهدين لتعزيز قدراتهم الابداعية، وذلك بحسب استبيان بيت.كوم حول “التعليم والابتكار في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا” (فبراير 2015). لا تتوقف أبداً عن مشاركة أفكارك المبتكرة لجعل العالم مكاناً أفضل، واحداث تغييراً ايجابياً في حياة الآخرين.

اقرأ أيضاً: 

لاتكن كبشاً في وظيفتك!

شاهد قائمة الوظائف الأعلى أجراً في الإمارات

تعرف على العادات السبع للناس الأقل فعالية

 


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك