كي بي إم جي البحرين تُضيف خدمات جديدة على أنشطتها في مجال الخدمات المؤسسية وشبه القانونية

بيان صحفي
منشور 21 نيسان / أبريل 2019 - 11:50
كي بي إم جي
كي بي إم جي
أبرز العناوين
واللافت بأنّ تأسيس شركة في الممكلة البحرينية بات يتطلّب في الوقت الحالي أخذ في الاعتبار التسجيل في ضريبة القيمة المضافة.

في إطار إضافة مجموعة جديدة من الحلول على أنشطة الخدمات المقدّمة إلى الشركات والخدمات شبه القانونية، فقد صرّح فيليب نوريه، الذي يشغل منصب الشريك ورئيس قسم الضرائب وخدمات الشركات في شركة كي بي إم جي في البحرين، بأنه كان من الهام إعادة النظر في الحلول المطروحة في السوق لتتماشى مع التطورات التنظيمية والقانونية المتواصلة الجارية في مملكة البحرين وفي منطقة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وخارجها. ولا بد من ذكر بأن ّ شركة كي بي إم جي في البحرين شركة متخصّصة في تقديم خدمات التدقيق والضرائب والاستشارات، وكانت قد أعلنت عن هذا الخبر في وقت سابق.

"لا زالت مملكة البحرين تُعتبر مكاناً جذاباً لتأسيس الشركات التجارية الجديدة. إلا أنّ عملية إدخال ضريبة القيمة المضافة التي بوشرت مؤخراً والمتواصلة فقد طرحت تحدّيات إضافية حول امتثال الشركات لها، وحول توافق ممارسات أعمال الشركات التجارية المؤسسّة منذ أمد طويل مع المتطلبات الجديدة في المستندات وإعداد التقارير الضريبية. لهذا السبب، لم يعد تصحيح مسار الأمور منذ البداية خياراً إنما بات أمراً محتّماً ولا بد منه!.

ويتابع نوريه شارحاً: "انطلاقاً من تجاربنا وخبرتنا في مجال مساعدة الشركات على إدارة ضريبة القيمة المضافة، فقد تبين لنا بأن شهادات تسجيل الشركات لا تتوافق في كثير من الأحيان مع الأعمال والأنشطة الفعلية التي تتم مزاولتها. لذلك يجب مراجعة الاتفاقيات التجارية وفقاً للأحكام والشروط، ومن المتوقع في المستقبل القريب أن تبدأ النزاعات بشأن النظام الضريبي الجديد."

واللافت بأنّ تأسيس شركة في الممكلة البحرينية بات يتطلّب في الوقت الحالي أخذ في الاعتبار التسجيل في ضريبة القيمة المضافة. كما أنّ نقل الموظفين من الخارج قد يطرح مشكلة معقدة أمام المؤسسات لمعالجتها، فضلا عن إيجاد الشكل الصحيح لتأسيس الشركة والحصول على المساعدة والتوجيهات من أجل الالتزام بالقيود التي تفرضها أنظمة الامتثال البحرينية. أضف إلى ذلك، إدخال قانون حماية البيانات الشخصية في البحرين في هذا الصيف الذي سيتطلّب مراجعة متعمّقة وتقييماً شاملاً للامتثال بالنسبة إلى كافة أعمال الشركة.

وفي هذا الصدد يضيف نوريه: "يعود تاريخ وجود شركتنا في البحرين إلى أكثر من خمسين عاماً ويتمتّع الفريق العامل لدينا منذ فترة طويلة بمعرفة راسخة للتصدّي إلى التحدّيات التي تواجهها الشركات البحرينية والأجنبية على حدٍّ سواء. ومع تطوّر البيئة التنظيمية والقانونية، نستمر في تقديم العروض الأساسية الخاصة بتقديم البيانات المالية، وخدمات أمانة السرّ المتعلقة بمجلس الإدارة، وخدمات الخبرة الخاصة بالمحاكم ومعالجة كافة أنواع التسجيل. كما أننا نقدّم إلى عملائنا خدمات شاملة تتعلق بالهجرة والتنقل، ومراجعة المضمون التعاقدي وإعداد الطلبات والدعاوى الموجّهة إلى الوزارات والمحاكم. ومن المهم بالقدر عينه ترتيب من جديد الخدمات الاستشارية المقدّمة إلى الشركات والخدمات شبه القانونية مع العروض الخاصة بالضريبة الدولية. إن هذا الأمر هام بما أن الاختصاصات القضائية الأجنبية تشترط الحصول على المتطلبات الضريبية الخاصة بهم مع تأسيس شركة في البحرين وستواجه أي مؤسسة بحرينية تستثمر في الخارج التحدّيات المتعلقة بالمتطلبات الضريبية."

كما يستطيع فريقنا أن يقدّم المساعدة والخدمات الاستشارية بشأن النظام الأساسي للشركات، وأي لوائح، وتصفية وشطب التسجيل، وتسجل العلامة التجارية وخدمات الإرث. ويمكن التواصل مع فريق تقديم الخدمات إلى المؤسسات والخدمات شبه القانونية العامل لدى شركة كي بي إم جي في فرعها في المملكة الواقع في مرفأ البحرين المالي، بالقرب من مركز البحرين للمستثمرين في مبنى بوابة المرفأ. وللحصول على المزيد من المعلومات، يُرجى زيارة موقعنا على شبكة الإنترنت www.home.kpmg/bh أو الاتصال بالسيد نيك فايزيمان أفندي، مدير رئيسي، في شركة كي بي إم جي في البحرين، يُرجى الاتصال بنا على الرقم التالي: 17201457 973+ أو بواسطة البريد الإلكتروني: [email protected].

نشير إلى أن كي بي إم جي في البحرين هي شركة عضوة في شبكة شركات كي بي إم جي الدولية. وقد تأسست الشركة في العام 1968 كشركة محاسبة وتدقيق وطنية والأولى من نوعها في البحرين آنذاك، ونمت منذ ذلك الحين لتصبح من أهم الشركات المحترفة في المملكة. وتقدّم الشركة من خلال فريق عمل ملمّ بالخبرات التقنية، خدمات التدقيق والضرائب والاستشارات لمجموعة متنوعة من العملاء الذي يعملون في مختلف القطاعات.

خلفية عامة

كي بي أم جي

كي بي أم جي عبارة عن شبكة عالمية من شركات الخدمات المهنية التي تقدم خدمات التدقيق والضريبة والخدمات الإستشارية. تعمل كي بي أم جي في 150 دولة ولديها 138,000 موظف يعملون فى الشركات الأعضاء في كافة أنحاء العالم. الشركات الأعضاء في كي بي أم جي هى شركات تابعة لشركة كي بي أم جي العالمية، شركة سويسرية. وكل شركة عبارة عن كيان قانوني مستقل ويعبر عن نفسه على هذا الأساس. 

كي بي أم جي اوروبا إل إل بي - شركة ذات مسئولية محدودة في المملكة المتحدة – هي كيان قانوني يقوم بالرقابة والسيطرة بفعالية على الشركات الأعضاء في شبكة كي بي أم جي التي إختارت الاندماج معها شركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي. 

لا تقوم كي بي أم جي اوروبا إل إل بي أو كي بي أم جي العالمية بتقديم خدمات إلى العملاء. تعمل شركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي حالياً في 17 دولة في اوروبا ولديها ما يـزيـد عن 30,000 شريك وموظف. تمـثل مجموعة كي بي أم جي اوروبا إل إل، كلاً من كي بي أم جي اوروبا إل إل بي وشركات كي بي أم جي اوروبا إل إل بي. 

المسؤول الإعلامي

الإسم
أفراح فرج
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن